عاجل

شركة اريكسون السويدية أعلنت عن تسريح حوالي 3 آلاف و 900 عامل في السويد وتقليص حجم عملياتها في إطار خطة عالمية لخفض التكاليف بقيمة مليار دولار بحلول العام المقبل.

الشركة التي تعد رائدة في مجال توفير أنظمة توصيل البيانات والاتصال عن بعد أوضحت هذا الثلاثاء أن الوظائف التي سيتم الاستغناء عنها ستكون في مجال البحث والتطوير والمبيعات والإدارة.

دارين سيندين محلل مستقل للسوق:“هناك شيئان هنا حقا. أولا وقبل كل ذلك هي شركة سويدية، شركة رائدة وأعتقد تاريخيا لم يسبق لها وأن خفضت هذا العدد من الوظائف بأسرع ما ينبغي أن يكون. ثانيا الشركة في سوق تنافسية.”

الرئيس التنفيذي للشركة يان فريكهامر أعلن أن الشركة ستواصل تركيزها بشكل قوي على البحث والتطوير رغم المنافسة والتحولات التكنولوجية التي كانت سببا وراء تسريح العمال، إلا أنه أكد أن تدابير خفض التكاليف ضرورية لضمان القدرة التنافسية للشركة على المدى الطويل وريادتها في مجالي التكنولوجيا والخدمات.

الشركة تقاوم منذ العام 2000 للحفاظ على مكانتها في السوق ومواجهة منافسيها كنوكيا وألكاتيل لوسنت وسيمنس و مؤخرا شركة هواوي الصينية وشركة زي تي إي.