عاجل

شركة فورد موتور الأمريكية أعلنت هذا الجمعة، عن توقف إنتاجها في أستراليا، لتسدل الستار على مسيرة عمل دامت لمدة 91 عاما، كأحد أهم مصنعي السيارات في العالم.

وسيتم إغلاق المصنع الكائن في برودميدوز، إحدى ضواحي مدينة ملبورن، الذي صنّع أحدث سيارات “فالكون إكس أر ستة” وتسريح 600 عامل منه.

ديف سميث، اتحاد عمال الصناعة في أستراليا:” لقد كان هناك الكثير من التعاطف، كانوا أقرب إلى الوصول إلى حل، العمال يتمتعون بخبرة كبيرة لقد قاموا بصنع سيارات ذات جودة عالية لسنوات عديدة في هذا البلد.”

الشركة ستستمر في بيع وخدمة السيارات المستوردة في أستراليا، على أن يقوم المهندسون بتطوير تصاميم السيارات التي سيتم تصنيعها في الخارج.

المدير التنفيذي لفورد أستراليا، غرايم ويكمان أكد أن استمرار فورد في السوق الأسترالي يعود لمساعيها بأن تصبح أكبر شركة في مجال صناعة السيارات الأسترالية، لا سيما بعد أن تتوقف منافساتها تويوتا، وجنرال موتورز إنتاجها في العام 2017.