عاجل

تقرأ الآن:

المخرج البولندي الشهير أنجيه فايدا يفارق الحياة


سينما

المخرج البولندي الشهير أنجيه فايدا يفارق الحياة

In partnership with

المخرج البولندي الشهير، أنجيه فايدا، يفارق الحياة عن عمر ناهز التسعين عاما، تاركا وراءه باقة من الأفلام، التي عكست تاريخ بلاده المعقد.

فايدا، أدخل السينما البولندية إلى العالمية بفضل فيلمه الشهير“الرماد والماس“، الصادر عام 1957 والذي ناقش فيه تأثير الحرب على العقول.

فيلمه “قنال“، حصل على جائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي العام1957 وفيه يروي انتفاضة وارسو، لتحرير العاصمة البولندية من قبضة القوات النازية.

في فيلمه “الأرض الموعودة“، الصادر في العام 1975 أيضا، يروي لنا المخرج قصة بولندي وألماني ويهودي، يحاولون امتلاك مصنع خاص بهم في مدينة لودز وسط بولندا، في بداية القرن التاسع عشر.

فيلمه “الرجل الحديدي“، فاز بالسعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي عام 1981.

فايدا، فاز بجائزة الأوسكار الفخرية عام 2000 عن مجمل أعماله السينمائية، كما منحه مهرجان برلين السينمائي جائزة الدب الذهبي الشرفية عام 2006 ، تكريما له على مساهماته القيمة في مجال الفن السابع.
أربعة افلام لهذا المخرج الكبير، رشحت لجائزة أوسكارأفضل فيلم بلغة أجنبية.

فيلمه الأخير بعنوان “افتيريماجي“، اختير لتمثيل بلاده في مسابقة الأوسكار للعام 2017، بعد أن عرض في مهرجان تورونتو السينمائي هذا العام .
أدجيه فايدا، ترك لعشاق السينما أكثر من أربعين فيلما، أنجزها على مدى ستين عاما، من مسيرته المهنية الثرية.

اختيار المحرر

المقال المقبل

سينما

فيلم"المملكة المتحدة"، قصة حب في زمن العنصرية تفتتح مهرجان لندن السينمائي