عاجل

لم تنته متاعب شركة سامسونغ مع جهاز “غالاغسكي نوت 7“، فقد أوقفت الشركة تصنيع الجهاز الذكي من مصانعها بشكل مؤقت، بعد أن سحبت في الأسابيع الأخيرة مليونين ونصف مليون قطعة منه، من الأسواق.

هذا التطور، الذي لم تؤكده سامسونغ، أتى بعد شكاوى جديدة من ارتفاع درجة حرارة الأجهزة التي عوضت بها الشركة زبائنها، ممن سحبت أجهزتهم.

إذ يبدو أن عملاق الصناعة الإلكترونية الكوري الجنوبي لم يتمكن بعد من إيجاد الخلل الذي يقف وراء ارتفاع حرارة بطاريات الليثيوم في أجهزة غالاغسكي نوت 7.

هذه الأزمة تعد الأكبر التي تواجه سامسونغ، وقد تفاقمت بعد أن حظرت بعض شركات الطيران الكبرى على مسافريها حمل الجهاز خلال الرحلات، وأوقفت كبريات الشركات بيع أو ابدال “غالاكسي نوت 7”.