عاجل

تقرأ الآن:

أبرز ملامح المناظرة الثانية بين كلينتون وترامب


Insight

أبرز ملامح المناظرة الثانية بين كلينتون وترامب

الصحفية كاترين هاردي من يورونيوز:

لمعرفة المزيد بشأن الجدل الحالي حول الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة الأمريكية ينضم إلينا الآن مراسل يورونيوز في واشنطن، ستيفان غروب، اللقاء الثاني بين المرشحين وصف بالمناقشة المحتدمة، حيث لم يغفل دونالد ترامب عن تسديد نقد لاذع لهيلاري كلينتون. في الولايات المتحدة، هل هناك إجماع على الرئيس القادم؟

ستيفان غروب، مراسل يورونيوز في واشنطن:

كان لقاءً سيئا، ووصل إلى مستوى متدنٍ غير مسبوق حقا، تخيل معي في أي من جمهوريات العالم، أحد المرشحين لرئاسة الجمهورية يتطاول بالقول على نظيرة في مناظرة رئاسية متلفزة قائلا:” سوف أضعك في السجن”. وزارة الخارجية الأمريكية من المحتمل أن تدعو إلى قدوم مراقبين للإشراف على الانتخابات من قبل الأمم المتحدة. لم يسبق لي أن أرى ترامب بهذه العدوانية من قبل، ولكن هل ساعدته هذه العدوانية؟ غالبا لا .. وهو ما أكدته النتائج الأولية للاقتراع، أصبحنا نرى بوضوح فوز هيلاري كلينتون بعد هذه المناظرة.

الصحفية كاترين هاردي:

نحن بصدد انتظار المناظرة الثالثة، هل تعتقد أن هذه المناظرات ستؤثر في نهاية المطاف على النتائج الانتخابية التي ستجرى في الثامن من نوفمبر للعام ألفين وستة عشر؟

ستيفان غروب، مراسل يورونيوز في واشنطن:

أنا لا أعتقد ذلك حقا، لا أعتقد أن ترامب من الممكن أن يكون أكثر عدوانية مما كان عليه في المناظرة الثانية، وحتى إن فعل فإن ذلك لن يغير في الأمر من شيء.
حملة ترامب الانتخابية تمر بحالة من الانهيار في الوقت الحالي، فهو بحاجة ماسة إلى الحصول على أصوات الناخبين، وبحاجة إلى الفوز على الديموقراطيين والمستقلين وخاصة الأصوات النسائية، فهو يتراجع الآن على هيلاري كلينتون بعشرين نقطة للديموقراطيين وثلاثٍ وبعشرين نقطة للمستقلين وبفارق ثلاثين صوتا نسائيا. إذن نظرا لتصريحاته الأخيرة خلال عطلة نهاية الأسبوع أنا لا أرى أنه من الممكن أن يفوز وإذا لم يتغير شيء حتى يوم الانتخابات سيخسر ترامب الرئاسة.
هيلاري كلينتون قامت بكل ما يجب القيام به خلال هذه المناظرة الثانية، لقد احتفظت بهدوئها، وأبقت نظرتها ثابتة وأخذت في العد التنازلي للدقائق. وهو تماما ما يتوجب عليها فعله، وهو التصرف كرئيسة وأن تترك العنان لترامب ليخطئ وتجني هي الثمار فيما بعد.

الصحفية كاترين هاردي:
إذن لا يزال لدينا المزيد، شكرا لك ستيفان غروب مراسل يورونيوز من واشنطن.

ستيفان غروب، مراسل يورونيوز في واشنطن:
شكرا لك كاترين هاردي

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

Insight

كولومبيا: اتفاق سلام تاريخي ينهي عقودا من الحرب بين الحكومة ومتمردي فارك