عاجل

تقرأ الآن:

المفوضية الأوروبية تأخذ علما بأن مئة وواحدا و خمسين ألف شخص يعترضون بواسطة وثيقة، على توظيف الرئيس السابق للمفوضية في مجموعة غولمان ساكس المصرفية


مكتب بروكسل

المفوضية الأوروبية تأخذ علما بأن مئة وواحدا و خمسين ألف شخص يعترضون بواسطة وثيقة، على توظيف الرئيس السابق للمفوضية في مجموعة غولمان ساكس المصرفية

لم تتسلم المفوضية الأوروبية هذا الأربعاء الوثيقة الممهورة بتوقيع مئة و واحد و خمسين ألف شخص يعترضون على توظيف الرئيس السابق للمفوضية الأوروبية في مجموعة غولمان ساكس المصرفية. “ موظف سابق تحدث الى يورونيوز فقال أن المؤسسات الرسمية الأوروبية تتعرض منذ سنوات لانتقادات تبقى دون رد. تكثفت هذه الانتقادات و الإفتراءات منذ الإستفتاء البريطاني حول أوروبا و صدرت عن احزاب شعبوية و بعض وسائل الإعلام. تم جاءت قضية باروزو فطفح الكيل و قررنا القيام بنقل هذه الوثيقة التي تعبر عن شمولية من ضمنها
مسألة باروزو. أكد على هذا الموضوع دانيال فروند و هو موظف في المؤسسات الأوروبية: “قضية الرئيس السابق للمفوضية الأوروبية ليست منعزلة عن غيرها نحن نطالب باصلاحات تشمل اقرار قواعد سلوكية للموظفين للمفوضين السابقين. كما نطالب بتعديل صلاحيات المجلس التأديبي و تغيير قواعد تأليفه كي يصبح قادرا على اصدار التوصيات و الأحكام عند الضرورة كما في حالة الرئيس السابق للمفوضية الأوروبية” . لجنة من منسقي التواقيع على الوثيقة اجتمعت بعد ظهر هذا الأربعاء بأحد المدراء المساعدين لرئيس المفوضية الأوروبية.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

مكتب بروكسل

المرشحون لنيل جائزة ساخروف للحرية الفكرية من بين ابرز الإهتمامات الأوروبية ليوم الثاني عشر من أكتوبر تشرين الأول 2016