عاجل

عاجل

تظاهرات مطالبة بإحلال السلام في كولومبيا

تستمر في العاصمة الكولومبية بوغوتا المظاهرات الداعية للتوصل إلى سلام بين الحكومة والمسلحين المتمردين. فالرغبة بطيّ صفحة الحرب الأهلية تشكل إجماعاً في كولومبيا، في الوقت الراهن.

تقرأ الآن:

تظاهرات مطالبة بإحلال السلام في كولومبيا

حجم النص Aa Aa

تستمر في العاصمة الكولومبية بوغوتا المظاهرات الداعية للتوصل إلى سلام بين الحكومة والمسلحين المتمردين. فالرغبة بطيّ صفحة الحرب الأهلية تشكل إجماعاً في كولومبيا، في الوقت الراهن.

allviews Created with Sketch. Point of view

"سأواظب على الاستماع للشكوك لأتمكن من معالجتها، وليتم مناقشتها على طاولة المفاوضات"

خوان مانول سانتوس الرئيس الكولومبي

حتى من صوتوا ضدّ اتفاق السلام مع متمردي حركة “القوات المسلحة الثورية الكولومبية” فارك، بداية الشهر الجاري، يقولون إنهم ينشدون السلام أيضاً، لكن بشروط مختلفة.

الرئيس الكولومبي خوان مانول سانتوس، الذي حاز الأسبوع الماضي، على جائزة نوبل لجهوده في إحلال السلام ببلاده أكد أنه سيواصل مساعيه، آخذاً بعين الاعتبار الانتقادات التي وجهها معارضو الاتفاق مع فارك.

وأضاف سانتوس:“الأغلبية الكبيرة طلبت مني إيجاد حل سريع، لأن عدم الوضوح هو العدو الأساسي للعملية [السلام]. سأواظب على الاستماع للشكوك لأتمكن من معالجتها، وليتم مناقشتها على طاولة المفاوضات”.

حركة “جيش التحرير الوطني“، ثاني أكبر جماعة متمردة في البلاد، بثت، الأربعاء، شريط فيديو لأحد رهائنها. إذ تنوي هذه الجماعة إطلاق سراح جميع أسراها، في مبادرة حسن نية قبل انطلاق مفاوضاتها مع الحكومة.

رغم تعثر الاتفاق مع جماعة فارك المتمردة، بسبب رفض أغلبيةٍ من الكولمبيين لشروطه، لكنه أحيى الأمل بأن التوصل للسلام في كولومبيا، ليس أمراً مستحيلاً.

وكانت الحكومة الكولومبية وحركة “جيش التحرير الوطني” المتمردة قد أعلنتا الاثنين من كراكاس أنهما ستباشران في 27 من الشهر الجاري مفاوضات سلام في العاصمة الإكوادورية كيتو.