عاجل

حذرت القوات الموالية للنظام السوري، هذا الأربعاء، تركيا من أي تقدم باتجاه مواقعها قي شمال وشرق مدينة حلب شمال سوریا.

وجاء هذا التحذير على لسان قائد العمليات الميدانية للقوات الموالية لدمشق والمكونة من مقاتلين من حزب الله اللبناني ومقاتلين عراقيين والحرس الثوري الإيراني.

من جههتها ردت تركيا على هذا التحذير على لسان وزير خارجيتها مولود جاويش أغلو والذي قال:” نحن في حوار مع دول على غرار روسيا وايران، إلا أن الهدف من هذه العمليات في الميدان هو تنظيف المنطقة من تنظيم “داعش” وهذه العمليات ستستمر إلى غاية السيطرة على مدينة الباب ونحتاج تأمين المنطقةكي يعود الناس اليها اذا ارادوا، العمليات تحتاج للاستمرار وستستمر.”

وكان الجيش الروسي قد اعلن أن استمرار تعليق الضربات الجوية ان الطائرات السورية والروسية لم تنفذ اي ضربة على حلب في الايام السبعة الاخيرة على الرغم من انتهاء الهدنة التي اعلنت في نهاية الاسبوع.