عاجل

Hot topic map

Hot Topic الموصلالمزيد عن موضوع

حدة المعارك في الموصل وضواحيها أجبرت حتى الآن حوالي اثني عشر ألف شخص على النزوح ومغادرة منازلهم حسب الحكومة العراقية، هؤلاء المدنيين خاصة الأطفال والنساء والمسنين منهم فروا من مواقع التنظيم ليجدوا المساعدة لدى القوات العراقية التي قامت بنقلهم على متن شاحنات عسكرية نحو مخيمات للاجئين.

وحسب رواياتهم فإنّ مسلحي التنظيم المتطرف اقترفوا عدة جرائم ضد المدنيين الذين حاولوا الثوران عليهم كما يروي صبري عبد الله أحد سكان قرية الحود في محافظة نينوي:“لقد قام مدنيون بثورة لكنه قتلوا من قبل مسلحي داعش، عددهم كان بين سبعة أو تسعة مدنيين، عندما تلقى عناصر داعش المساعدة عادوا من القريتين المجاورتين وقاموا بقتل حوالي خمسة وعشرين أو سبعة وعشرين مدنيا من قريتي.”

وأمام هذه الظروف الصعبة والمعقدة دقّت الأمم المتحدة مرة أخرى ناقوس الخطر محذرة من تفاقم الوضع الإنساني في المنطقة مؤكدة أنّ نحو مليون شخص قد ينزحون من الموصل ثاني أكبر المدن العراقية التي يقطنها حوالي مليونين ونصف مليون نسمة.