عاجل

تقرأ الآن:

البروفسور ماريو ديل بيرو:" اتفاقية التجارة الحرة في حالة غيبوبة، على الرغم من اننا لا نستطيع اعلان وفاتها"


انسايدر

البروفسور ماريو ديل بيرو:" اتفاقية التجارة الحرة في حالة غيبوبة، على الرغم من اننا لا نستطيع اعلان وفاتها"

*الولايات المتحدة تخوض معركة الإنتخابات الرئاسية لإختيار رئيسها الخامس والأربعين. دونالد ترامب يريد المزيد من الحمائية. وهيلاري كلينتون تدعم التجارة الحرة، لكنها ألمحت مؤخرا إلى عدم تأييدها لاتفاقية التجارة الحرة عبر الأطلسي.
ما تأثيرهذه الإتفاقية على أوربا؟ للجواب على هذا السؤال، التقينا عبر سكايب بالبروفسور ماريو ديل بيرو، باحث في العلاقات عبر الأطلسي.*

  • صوفي كلوديه – يورونيوز *

“ دونالد ترامب يقول إن حلف الناتو قد عفا عليه الزمن، وإنه غير مجهز لمكافحة الإرهاب. ما رأيك؟”

  • ماريو ديل بيرو – باحث في العلاقات عبر الأطلسي *

“ترامب قال وبصوت عالٍ ما يعتقد الكثير من الناس بصوت خافت … حلف الناتو،عفا عليه الزمن منذ العام 1991. انه يبحث عن مهمة، عن منطق. اذا نظرنا إلى المفاهيم الاستراتيجية التي وضعها
الناتو، سنجد انها خالية من الجوهر. بامكاننا أن نقول أن الأزمة الاوكرانية قد نشطت المهمة الأساسية لمنظمة حلف شمال الأطلسي، وهي دعم الدول الأوربية والعديد من الديمقراطيات الهشة في بعض دول القارة العجوز، وان تكون اداة دبلوماسية امريكية قبل أن تكون عسكرية.
لكن الأزمة الأوكرانية ولدت انقسامات داخل أوروبا وداخل منظمة حلف شمال الأطلسي. الآن، يجب التعامل مع هذا المتغير الرئيسي.”

  • صوفي كلوديه – يورونيوز *

“لنتحدث الآن عن هيلاري كلينتون، انها لا تزال تؤمن بحلف الناتو، لكن هل تعتقد أنها أكثر تطلبا من حلفائها؟”

  • ماريو ديل بيرو – باحث في العلاقات عبر الأطلسي *

“ القضية الرئيسية هي روسيا. خلال الحملة الانتخابية، اتخذت كلينتون والعديد من مستشاريها مواقف معادية جداً لروسيا. التركيز على روسيا يضع أوروبا مرة أخرى في مركز المصالح
الجيوسياسية الأمريكية. لكن هذا يعطي دورا جديدا لأوروبا خاصة لبعض الدول كألمانيا التي ستلعب دور الوسيط بين روسيا والولايات المتحدة، ربما لتحتوي الضغط الأمريكي المفرط على روسيا.”

  • صوفي كلوديه – يورونيوز *

“ ننتقل الآن إلى العلاقات التجارية وخاصة اتفاقية التجارة الحرة عبر الأطلسي.. أمام براك أوباما لم يعد لديه الوقت الكافي لدعمها. ودونالد ترامب يريد دفنها. وهيلاري كلينتون تقول إنها
لا تدعم أي اتفاقية بشكل خاص. وبعض الدول الأوروبية تعارضها تماماً. هل توفيت هذه الأتفاقية؟”

  • ماريو ديل بيرو – باحث في العلاقات عبر الأطلسي *

“الإتفاقية في حالة غيبوبة، على الرغم من أننا لا نستطيع اعلان وفاتها. الآن، هيلاري كلينتون اتخذت موقفاً معادياً من التجارة الحرة خلال الحملة الرئاسية، لكنه موقف سياسي وانتخابي. لذا، يمكننا ان نتصور أن في حالة وصولها للبيت الأبيض، فانها ستتخذ مواقف أكثر تأييدا للتجارة الحرة والتي كانت متمسكة بها سابقاً. لكن نظرا للمناخ السياسي الحالي في الولايات المتحدة وأوروبا، أفترض أنها ستفعل ذلك بصمت وببطء.”

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

انسايدر

هل انتخاب ترامب رئيسا للولايات المتحدة، يعني نهاية حلف شمال الأطلسي؟