عاجل

تقرأ الآن:

البرلمان الاسباني يضح حداً للأزمة السياسية منذ ديسمبر الماضي


إسبانيا

البرلمان الاسباني يضح حداً للأزمة السياسية منذ ديسمبر الماضي

بعد ان اطاح به مؤيدوه خشية اجراء انتخابات برلمانية جديدة لاعتراض بيدرو سانشيز زعيم اليسار الاشتراكي المفصول على تسمية رئيس الوزراء الحالي بتشكيل حكومة جديدة، يضع النواب الاسبان السبت حدا لأزمة سياسية عصفت بالبلاد منذ ازيد بقليل من عشرة اشهر، وطلب الحزب الاشتراكي من نوابه الامتناع عن التصويت على حجب الثقة، ما يسمح لرئيس وزراء تصريف الاعمال مانويل راخوي بتشكيل حكومة جديدة منذ ديسمبر الماضي.
يقول سانشيز زعيم الحزب الاشتراكي المفصول:
“ مع مرور الاسابيع كان علي ان اتامل في الدفاع عن القيم المختلفة على المستوى الشخصي، ولم يكن القرار سهلا، بالنسبة لشخص مثلي احب السياسة كقوة تغيير ويشعر بطيف الحزب الاشتراكي والاخلاص له”. ويخشى اليسار الاشتراكي من اجراء انتخابات ثالثة بعد جولتي ديسمبر وحزيران الماضيين، وتؤدي الى خسارتهم مزيدا من الاصوات. ولن يكون سهلا على راخوي ان يشكل حكومة قوية ذات قاعدة حزبية عريضة، خصوصا كما ان حكومته لن تدوم طويلا ولن تكمل فترتها لأربع سنوات خصوصا وان الاشتراكيين سيقفون له بالمرصاد حيال سياسته الاقتصادية.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

القوات العراقية تستعيد ناحية الشورة في الموصل من تنظيم داعش