عاجل

الصحافة الألمانية تؤكد تبني تنظيم ما يسمى بـ “ الدولة الإسلامية” للاعتداء الذي استهدف في الـ 16 اكتوبر / تشرين الأول المنصرم شابين في مدينة هامبورغ الألمانية وأدى إلى مقتل أحد الضحيتين.

ذات الصحف تتحدث عن تغريدة لوكالة أعماق الإخبارية التابعة للتنظيم تؤكد من خلالها تجنيد الشخص الذي ارتكب الاعتداء والذي لم يتم القبض عليه من طرف الشرطة الألمانية.
وكانت الشرطة في هامبورغ قد نفت ارتباط الاعتداء بالعمل الارهابي واكتفت بالقول ان الدافع كان غير معروف.