عاجل

عاجل

خطورة وتحدي ومنافسة في سباق "فوندي غلوب" للقوارب الشراعية

ساعات فقط ، وتُعطى اشارة انطلاق الطبعة الثامنة لأفخم سباق للقوارب الشراعية عبر الأطلسي فوندي غلوب من مدينة سابل دولون الفرنسية.

تقرأ الآن:

خطورة وتحدي ومنافسة في سباق "فوندي غلوب" للقوارب الشراعية

حجم النص Aa Aa

ساعات فقط ، وتُعطى اشارة انطلاق الطبعة الثامنة لأفخم سباق للقوارب الشراعية عبر الأطلسي فوندي غلوب من مدينة سابل دولون الفرنسية. 29 ربانا يتسابقون وبمفردهم، وهم يحملون طموحات الفوز بسباق الفوندي غلوب، فوز يرتبط إلى أبعد الحدود بخبرة كل متسابق.

على مسافة تفوق 24 ألف ميلا، تجول الزوارق عبر أنحاء العالم مرورا برأس الرجاء الصالح “كاب إيسبرونس” في جنوب افريقيا وكاب لوين في استراليا وكاب هورن في أمريكا الجنوبية.

ستكون هناك، بالتأكيد الفرحة وخيبات الأمل، مفاجآت جيدة وآخرى سيئة، وفي نهاية المطاف، فائز واحد.

فوندي غلوب الذي يُقام كل 4 اعوام، هو بلا شك واحد من الأحداث الرياضية التي تحمل الكثير من الاحتمالات والخطورة.
في عرض المحيط، السيناريو ليس مكتوبا مسبقا، ففي لحظة واحدة، يمكن ان تتغير ملامح السباق .

نظريا، العشرات من المتسابقين مرشحون لإعتلاء منصة التتويج .

الطبعة الماضية فاز بها الفرنسي فرانسوا غابارت الذي قطع المسافة في 78 يوما وساعتين.

أسماء أخرى مرشحة للفوز على غرار سيباستيان جوس الذي من المتوقع أن يقدم أداءا متميزا.

كذلك البريطاني اليكس تومسون صاحب الرقم القياسي في العام 2003 يطمح لأن يصبح أول أجنبي يتوج باللقب.