عاجل

تقرأ الآن:

دونالد ترامب، رئيس مثير للجدل في البيت البيض


العالم

دونالد ترامب، رئيس مثير للجدل في البيت البيض

دونالد ترامب، أصبح الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة
لكن، شخصيته تبدومختلفة تماما عن كل من سبقوه إلى البيت الأبيض.

رئيس أمريكي ثري، لكن دون خبرة سياسية

ترامب، هو رجل أعمال معروف وتاجرعقارات ومقدم برامج تلفزيونية، لكنه لا يملك أية تجربة سياسية، تخول له إدارة بلد بحجم الولايات المتحدة ورغم ذلك فرض نفسه كمرشح جمهوري قوي.

الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما، قضى أكثر من عقد من الزمن في مجال السياسية قبل تولي منصبه في العام 2009.

اما المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، فكانت عضوا في مجلس الشيوخ الأمريكي بمدينة نيويورك، من العام 2001 وحتى العام 2009
كما تولت منصب وزير الخارجية الأمريكي من العام 2009 وحتى العام 2013
وحتى رونالد ريغان، الذي كان يعد أحد نجوم هوليوود، اكتسب تجربة سياسية ثرية، قبل أن يصبح رئيسا للبلاد.
في المقابل، يملك دونالد ثروة ضخمة تبلغ حوالي 3.7 مليار دولار، الأمر يجعله أكثر الرؤساء الأمريكيين ثراء إلى حد الآن.

شهرة كبيرة قبل الوصول إلى البيت الأبيض

الملياردير البالغ من العمر سبعين عاما، يعتبر الرئيس الأمريكي الأكبر سنا مقارنة بمن سبقوه، فرونالد ريغن مثلا، وصل إلى سدة الرئاسة في سن التاسعة والستين، ليغادر منصبه العام 1989 في سن الثامنة والسبعين.

ترامب يحظى بشهرة كبيرة في بلاده، قبل خوضه غمارالسياسة، فهو يملك العديد من الابراج الفاخرة والفنادق والكازينوهات وملاعب الغولف من مانهاتن الى بومباي مرورا بميامي ودبي.
بذلك أسس علامة تجارية خاصة به، واستطاع ان يلفت انتباه وسائل الإعلام الأمريكية إليه، في حين أن الرؤساء الأمريكيين السابقين، لم يحضوا بهذه الشهرة قبل الوصول إلى البيت البيضاوي وعادة ما تحمل المباني والمدارس والمكتبات والمواقع التراثية، أسماء هؤلاء، بعد ابتعادهم عن عالم السياسة.

زيجات متكررة وعشق للنساء الجميلات

زيجات ترامب المتكررة و مغامراته النسائية، تصدرت اخبار الصحف الصفراء في الولايات المتحدة،
الرئيس الأمريكي الجديد تزوج ثلاث مرات، وكانت العداءة وعارضة الأزياء التشيكية إيفانا تزيلينيكوفا أشهر زوجاته، ليقترن بعدها بالممثلة السينمائية مارلا مابليس عام 1993، لكنهما تطلقا عام 1999، ثم تزوج مرة ثالثة من عارضة الأزياء ميلانيا كونس، وهي من أصول سلوفاكية.

شخصية جدلية، مثيرة للقلق

بورتريه الرئيس الأمريكي الجديد يبدو مختلفا، ليس فقط عن كل من سبقوه إلى البيت الأبض، بل أنه يحيلنا إلى شخصية سياسية جدلية، تثير الإشمئزاز حينا والضحك حينا آخر، لكن من الأكيد أنها تثير قلقا كبيرا على المستوى الدولي.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

العالم

باراك أوباما:ماذا يبقى من ولايتين على رأس القوة العظمى الأولى؟