عاجل

تقرأ الآن:

الدعوة إلى التزام سياسي أقصى لمكافحة التغير المناخي


المغرب

الدعوة إلى التزام سياسي أقصى لمكافحة التغير المناخي

عشية اختتام أشغال مؤتمر الأمم المتحدة الثاني والعشرين للمناخ بمدينة مراكش المغربية دعت الخميس الأطراف المشاركة فيه إلى التزام سياسي أقصى من أجل مكافحة التغير المناخي باعتباره أولوية عاجلة.

الإعلان أكّد على ضرورة تعزيز التعاون من أجل ردم الهوة بين المسارات الحالية لانبعاثات الغازات المسببة لللاحتباس الحراري والطريق الضروري لتحقيق الأهداف المناخية الطويلة الأمد لاتفاق باريس.

تينا جونسون، مديرة السياسات في شبكة الولايات المتحدة للمناخ، قالت:“لا يمكن لدولة واحدة أو لرجل واحد أو لشخص واحد التحكم في المصير الذي نراه جليا والمتمثل في أن التغير المناخي واقع وحقيقة، علينا بالعمل ونحن سنقوم بكل ما في وسعنا لذلك، أعتقد أن خطابات الأيام القليلة الماضية كان لها الأثر والتأثير علينا كمجتمع مدني وأيضا على بلدان أخرى.”

أشغال المؤتمر خيّم عليها انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية، الملياردير كان قد وعد بالغاء اتفاق باريس للحد من الانبعاثات الملوثة المسببة للاحتباس الحراري واصفا التغير المناخي بالخدعة.

وزير الخارجية الأمريكي جون كيري كان قد أكّد في مراكش عن ثقته بأن الاقتصاد والتحول الى مصادر الطاقة المتجددة سيقنعان دونالد ترامب بالعدول عن عدائه لاتفاق المناخ.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

الولايات المتحدة الأمريكية

رئيس الوزراء الياباني: ترامب زعيم يمكن الوثوق به