عاجل

عاجل

الانتخابات الفرنسية: إقلاع مفاجئ لفرانسوا فيون وسقوط حرّ لنيكولا ساركوزي

"إقلاع فرانسوا فيون وسقوط ساركوزي"...هكذا أوجزت بعض الصحف الفرنسية نتيجة الانتخابات الأولية اليمينية في جولتها الأولى أمس الأحد والتي جاءت مخالِفةً لكل التوقعات. فرانسوا فيون، رئيس الوزراء السابق، فاز

تقرأ الآن:

الانتخابات الفرنسية: إقلاع مفاجئ لفرانسوا فيون وسقوط حرّ لنيكولا ساركوزي

حجم النص Aa Aa

“إقلاع فرانسوا فيون وسقوط ساركوزي”…هكذا أوجزت بعض الصحف الفرنسية نتيجة الانتخابات الأولية اليمينية في جولتها الأولى أمس الأحد والتي جاءت مخالِفةً لكل التوقعات.

فرانسوا فيون، رئيس الوزراء السابق، فاز بهذه الجولة وبفارق نحو ست عشرة نقطة عن المرشح الأوفر حظا للفوز نظيره الأسبق آلان جوبي.
أما المرشَّح الثالث رئيس الجمهورية السابق نيكولا ساركوزي فقد سقط في الامتحان وأقصاه الناخبون من المنافسة ليعود إلى بيته لتكريس وقته لأسرته كما قال. لكنه أوصى، قبل ذهابه، خيرا برئيس حكومته سابقا حيث قال:

“من واجبي أن أقول بصراحة ووضوح وولاء، مهما كانت خلافاتي السابقة معه، فرانسوا فيون يبدو لي أنه الشخص الذي فهم أكثر من غيره التحديات التي تواجهها فرنسا. لذا، سأمنحه صوتي في الدور الثاني من الانتخابات الأولية”.

الفرحة كانت عارمة في أوساط محيط فرانسوا فيون بهذه النتيجة المفاجئة حيث انتزع أربعة وأربعين بالمائة من الأصوات مقابل ثمانية وعشرين بالمائة لآلان جوبي، مما يعزز موقفه خلال الجولة الثانية الأحد المقبل ويمنحه حظوظا كبيرة للفوز وربما حتى لخلافة فرانسوا هولاند في قصر الإليزي.
في المقابل، جاءت حصيلة آلان جوبي مُخيِّبةً للآمال، لكنه ما زال يملك حظوظا ولو صغيرة لتدارك الأمر في الجولة الانتخابية المقبلة.

أحد الباريسيين قال مُعلقا عن هذا التطوُّر السياسي غير المتوقَّع:

“تفاجأت قليلا، لأن التوقعات كانت في صالح جوبي، لكن في نهاية المطاف الحركية كانت في صف فِيُّون وقد استفاد منها. أعتقد أنه تصويت عقابي فيما يتعلق بالشخص الثالث نيكولا ساركوزي”.

فرانسوا فيّون يُصنَّف في أقصى يمين اليمين الفرنسي وهو من الذين يروِّجون لفكرة أن للاستعمار محاسن ساهمت في نشر الحضارة في أوساط الشعوب المحتلَّة.