عاجل

تقرأ الآن:

تركيا، مركز تشغيلي بين أوروبا وآسيا


target

تركيا، مركز تشغيلي بين أوروبا وآسيا

في العدد الثاني من سلسلة تارغيت تركيا سنتعرف على الأسباب التي دفعت الكثير من الشركات لجعل تركيا مركزاً لمقراتها الاقليمية ومراكزها البحثية.

الكثير من الشركات جعلت من تركيا مركزاً لمقراتها الاقليمية ومراكزها البحثية والتطويرية.
ما هي المميزات ونقاط القوة والفرص المتاحة في البلد؟ تركيا، مركز تشغيلي بين أوروبا وآسيا.

في تكنوبارك إسطنبول الجديد، أكبر الشركات متعددة الجنسيات تتواصل مع الشركات الناشئة الأكثر ابتكارا في البلد. نظام بيئي صحيح يجمع 2500 مهندس في البحوث والتنمية تحت شعار الابتكار والأسواق الجديدة . وفقاً لهذا المنطلق، مجموعة صناعية دولية، بالإضافة إلى مصانعها في تركيا، انشات مركزاً جديداً للبحوث والتنمية. أش ناينار، مدير المبيعات الاقليمية لشركة جنرال إلكتريك، يقول:“مؤخراً استثمرنا 20 مليون دولار في احد مصانعنا لمحولات الكهرباء، ونعمل على مضاعفة مساحتنا، وخلق قدرات تصنيعية. انه اجراء طبيعي، فيما يتعلق بالإبتكار، استثمرنا في مركز الابتكار هنا، لتطوير منتوجاتنا، وقدرتنا، والأهم، لإيجاد حلول لزبائننا. “ النتائج واضحة. مشاريع لرقمنة العمليات الصناعية سترى النور هنا، ليس في السوق المحلية فقط، بل وفي الدول المجاورة أيضاً.

تكنوبارك إسطنبول يعد“المركز الجديد للابتكار في تركيا.”

هذا الموقع مرتبط بأحد المطارات في اسطنبول، مطار صبيحة كوكجن وله الكثير من المزايا المهمة الأخرى.

بلال ماجد، المدير العام، لتكنوبارك إسطنبول، يحتل هذه الوظيفة منذ شهر شباط فيراير، يقول:“هنا، لديكم فرصة لتكونوا جزءا من كتلة بدعم من تكنوبارك إسطنبول والحكومة، والاستفادة من الحوافز التي تقدمها الحكومة وتخفيض الضرائب المفروضة على الدخل والشركات ورسوم رب العمل إلى النصف . “

سيرج رومبي، يورونيوز:“الكثير من الشركات العالمية تؤمن بالمستقبل الاقتصادي لتركيا. الان، البلد يحتضن نحو 50 ألف شركة اجنبية. في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، تركيا تحتل المرتبة الثانية فيما يتعلق بتخفيف نظامها على الاستثمار الأجنبي المباشر في السنوات العشرين الماضية. “

في العقد الماضي، شركة صودا الامريكية العملاقة استثمرت مليار دولار تقريباً في تركيا.
اننا في مقرها في اسطنبول، المركز التشغيلي للشركة في تركيا وفي ثماني دول أخرى في المنطقة.
بطبيعة الحال، الموقع الجيواستراتيجي وديناميكية السوق الداخلية، هي مصدر هذا الاختيار. لكن ليس هذا فقط.

غالية فرايمان موليناس، رئيسة وحدة الأعمال، شركة كوكا كولا في تركيا والقوقاز وآسيا الوسطى ، تقول:
“قبل كل شيء، المواهب. في تركيا توجد مؤهلات جيدة، وتدريب جيد، لكن الأهم هو انهم يتمتعون بقدرة كبيرة على التفكير بطريقة” استراتيجية “في بيئة غير مستقرة. النظر على المدى القصير واتخاذ إجراءات على المدى الطويل، التوازن بينهما، أمر مهم جدا، الموهبة من نقاط القوة الإستئثنائية،
التي تقدمها تركيا للعالم.”

حيوية اقتصادية وإطار استراتيجي للابتكار: تركيا تأمل توسيع شبكة المستثمرين فيها!

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

target

لماذا تجذب تركيا المجموعات الصناعية الدولية؟