عاجل

تقرأ الآن:

طيارو لوفتهانزا يمددون إضرابهم حتى الجمعة وإلغاء اكثر من 900 رحلة


ألمانيا

طيارو لوفتهانزا يمددون إضرابهم حتى الجمعة وإلغاء اكثر من 900 رحلة

مدد طيارو شركة الخطوط الالمانية لوفتهانزا اضرابهم حتى الجمعة بهدف تصعيد الضغط على ادارة الشركة لتحسين اجورهم التي وعدوا بها منذ خمس سنوات على الرغم من تحقيق الشركة ارباحا مطردة.
والغت لوفتهانزا الخميس اكثر من تسعمئة رحلة في اليوم الثاني من الاضراب بينها اثنتان وثمانون رحلة طويلة.
يقول هاري هوهميستر مسؤول في ادارة لوفتهانزا:
“ ليس الامر يتعلق فقط بتسبب الضرر الحاد، لكن ايضا راينا تغيرا في سلوك الزبائن وارقام حجوزاتهم على المدى المتوسط، في كل يوم اضراب نخسر ما يقرب من عشرة ملايين يورو”. ويؤثر الاضراب على نحو مئتي الف مسافر يتقاطرون من والى مطارات المانيا.
يقول غورغ هاندفيرغ من عضو المجلس التنفيذي في اتحاد الطيارين:
“نحن نريد العمل والسفر، ولكن ايضا لن نتوقف ولن نتراجع عن التفاوض على ظروف عملنا وتحسين اجورنا، فقط من اجل طلب اعضاء مجلس الشركة بالعودة الى الموقف الاساسي”.
ولا يشمل الاضراب الشركات الاخرى التابعة لمجموعة لوفتهانزا، كيورووينغز، وجيرمان وينغز والخطوط النمساوية والسويسرية.
“ اكثر ما يزعجني هو ان كل شيء يحدث عفويا، لا يمكنك التخطيط لامورك، مثلا يقولون: في ثلاثة ايام سوف نلغي هذه الرحلة وتلك، بدلا من ساعة بساعة، ويبلغون المسافرين بأنه لا يمكنهم السفر”.
“صبري بدأ ينفد رويدا رويدا، انا اسافر كثيرا، الذي يحدث امر لا يصدق، لا استطيع ان اتفهم ذلك”.
الاضراب الذي بدأ الاربعاء هو الرابع عشر منذ العام 2014. ويريد الطيارون زيادة سنوية بمعدل 3.7 % لخمسة آلاف واربعمئة طيار في المانيا في فترة السنوات الخمس منذ 2012 وعرضت الشركة علاوة بنسبة 2.5% حتى العام 2019.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

طائرة ايرباص آ350-1000 المنافسة للبوينغ 377 في اول تجربة طيران لها