عاجل

تقرأ الآن:

كوبا تستيقظ على نبأ وفاة زعيمها فيدال كاسترو


كوبا

كوبا تستيقظ على نبأ وفاة زعيمها فيدال كاسترو

استيقظ الكوبيون هذا السبت على نبأ وفاة زعيمهم فيدل كاسترو وبالرغم من ابتعاده عن الاضواء السياسية منذ سنوات يبقى فيدل كاسترو بالنسبة للكثيرين بمثابة رمز للمقاومة والثورة والنضال، رمز يحظى بالإحترام والتقدير.

وقال أحد المواطنين :” هكذا توفي زعيم تاريخي للثورة، هذا خبر عالمي، وعلينا أن نرى ماسيحدث مستقبلا، أعتقدد أن لا شيء سيتغير، ولقد إنتظرنا ذلك منذ سنوات.”

وقال أخر:” انه كان حقا والدا، على الأقل بالنسبة لجيلي، وهو يفكر كالكثيرين، كيف نتعلم وكيف نكون متنضامنين، وانسانيين، وعالميين.”

وقالت إحدى الكوبيات:” لقد رن الهاتف، وكانت المتصلة صديقتي بيليندا، وطلبت مني تشغيل التلفزيون، القائد توفي، فقلت ما يعني هذا، فالبرغم من أنه لم يعد الرئيس الحالي لكوبا لكنه ظل دائما هو القائد.”

وكان الزعيم الكوبي قد حكم البلاد بيد من حديد منذ ثورة 1959 قبل أن يسلم السلطة لشقيقه راوول في 2006 بعد مرضه.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

السلطات الكوبية تعلن الحداد 9 أيام بعد رحيل "أب الثورة" فيدل كاسترو