عاجل

عاجل

معاناة يومية وسط المعارك في زايتزيفي شرق أوكرانيا

بهذه الطريقة، تبلغ زفيلتانا أهل قريتها زايتزيفي في شرق أوكرانيا لإجتماع .

تقرأ الآن:

معاناة يومية وسط المعارك في زايتزيفي شرق أوكرانيا

حجم النص Aa Aa

بهذه الطريقة، تبلغ زفيلتانا أهل قريتها زايتزيفي في شرق أوكرانيا لإجتماع .
في هذه القرية المقسمة إلى شطرين بفعل خط المواجهة بين القوات الحكومية والإنفصاليين الموالين لروسيا، وجدت زفيلتانا هذه الطريقة لإعلام السكان بوصول خبراء اللجنة العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة.

اللجنة تساعد السكان لتخطى مشاكل البيروقراطية التي تتعبهم يوميا خاصة تلك المتعلقة باستخراج الوثائق الخاصة بمنح التقاعد.
وكانت اللجنة قد بدأت مساعداتها القانونية في القرية منذ سنة.

زفيلتانا:
“هذه المساعدات أفادتني كثيرا ، لأننا كنا منعزلين عن العالم، لم يكن باستطاعة أي أحد الوصول إلى هنا ولم يكن من الممكن حتى الذهاب إلى أي مكان.”

على بعد أمتار، ينبعث دوي الإنفجارات والإشتباكات ، لجنة اللاجئين تزود كذلك السكان بالفحم لللتدفئة، كما تقوم بتنظيم التنقلات عن طريق الحافلات نحو المدينة .

تامارا تيموفيفنا:
لا نملك الكهرباء ويطلقون النار علينا، نفتقد للنور والفحم وحتى الحطب.”

بعض السكان يقطنون على جبهة المواجهات بين القوات الأوكرانية والإنفصاليين الموالين لروسيا.

حفيدة تامارا تيموفيفنا:
“أسرع لكي أختبأ في مكان ما”.

الحرب تترك بصاماتها يوميا في المكان، وتعمق من الجروح في أعماق السكان.
هنا الكثيرون منهم لا يريدون المغادرة لسبب واحد … أين يذهبون كما يقولون.