عاجل

عشرات آلاف الايطاليين تظاهروا في شوارع العاصمة روما، احتجاجا على حكومة ماتيو رينزي، ورفضا للاستفتاء بشأن الاصلاح الدستوري المنتظر الأحد المقبل

ويهدف الاصلاح الدستوري الذي سيطرح بشأنه الاستفتاء إلى تأمين مزيد من الاستقرار السياسي في بلد شهد ستين حكومة منذ ستة وأربعين، وإلى تسريع العملية التشريعية من خلال تقليص سلطات مجلس الشيوخ إلى حد كبير

وبحسب استطلاعات الرأي فإن رفض الاصلاحات سيفوز بفارق كبير من النقاط، لكن عدد المترددين مرتفع جدا