عاجل

بسبب مخالفة بسيطة لقواعد المرور أثخن الشرطي مايكل سلاجر ظهر الخمسيني ولتر سكوت بالرصاص في الفين وخمسة عشر، وهو يلوذ بالفرار في كارولينا الجنوبية، واليوم ألغيت محاكمة الشرطي المتهم بقتل الرجل الأسود، إذ لم تتوصل هيئة المحلفين إلى التوافق بشأن حكم في هذه القضية التي صدمت الرأي العام في الولايات المتحدة حيث جرت عديد المظاهرات، ويقتضي الأمر حاليا أن تقوم هيئة جديدة محل الأولى وتتجدد المحاكمة

ويقول محامي عائلة سكوت كريس ستيوارت: المعركة لم تنته بعد، كانت تلك جولة أولى، وأمامنا جولتان اضافيتان، والمحامية ستقدم هذه القضية في أقرب وقت ممكن، وكذلك تفعل وزارة العدل، وربما يتأجل النظر في القضية ولكن لن يكون هناك مهرب

وتحسر محامي عائلة ستيوارت على الفرصة التي ضاعت، وكان يمكن أن تساهم بتضميد جروح الولايات المتحدة على حد تعبيره

ويقول أنتوني شقيق ولتر سكوت: سوف لن نقسم هذه المدينة، سوف نحافظ عليها وإننا نؤمن بالاحتجاج السلمي

، وكان موت سكوت أثار موجة احتجاجات أحيانا كانت عنيفة في كامل الولايات المتحدة، بسبب استعمال الشرطة العنف المفرط ضد السود. ولم يحدد تاريخ أي محاكمة جديدة بعد، يواجه سلاجر في حالة الادانة ثلاثين سنة سجنا على الأقل،