عاجل

تقرأ الآن:

سِرْتْ الليبية تجمع جُثث أبنائها وتُحصي قتلاها...شبكات تهريب المهاجرين مرتاحة


ليبيا

سِرْتْ الليبية تجمع جُثث أبنائها وتُحصي قتلاها...شبكات تهريب المهاجرين مرتاحة

مدينة سِرْتْ الليبية، التي خضعت للتنظيم المسمى “الدولة الإسلامية” منذ أكثر من عام، تَجْمَع جثث أبنائها الملقاة في الشوارع وداخل الشقق نتيجة المعارك الضارية التي دارت بها مؤخرا، وذلك بعد أن أعلنت أمس الخميس القوات التابعة للحكومة المدعومة من طرف الأمم المتحدة بقيادة فايز السَّرَّاج أنها أحصتْ يوميْ الثلاثاء والأربعاء أكثر من مائتيْن وستين جثة تابعة لهذا التنظيم المسلح ولغيره من المليشيات الموصوفة بـ: “المتشددة“، فضلا عن قتلى قوات حكومة السََّرَّاج.

هذه الأخيرة تقول إن عدد قتلى التنظيم المسلح في معارك سِرْتْ قد بلغ ألفين وخمسمائة قتيل منذ بداية الهجوم ضده في المنطقة في منتصف مايو الماضي مقابل سبعمائة قتيل وثلاثة آلاف جريح في صفوف قوات حكومة السّراج.

سِرْت لم تُؤَمَّن بعد بشكل كامل حيث تتواصل عمليات التمشيط رغم مرور أربعة أيام على إعلان السيطرة على المدينة التي كانت معقَلا للموالين للعقيد معمر القذافي المقتول والذين يُعتقَد أن تنظيم “الدولة الإسلامية” تضمَّن نسبةً هامة منهم.
المدينة مرشَّحة لمعايشة فوضى أمنية أشد في إطار صراع مختلف القوى المسلَّحة الفاعلة على السيطرة عليها.

الأوضاع الأمنية في باقي جهات البلاد ليست أحسن منها في سرت. السلاح يواصل تدفقه على البلاد والفوضى تساعد على استمرار متاجرة شبكات التهريب ببؤساء البشر الحالِمين بالذهاب إلى أوروبا والذين يعيشون ظروفًا شديدة القساوة.