عاجل

تقرأ الآن:

"توني إيردمان"، نجم حفل توزيع جوائز السينما الأوروبية


سينما

"توني إيردمان"، نجم حفل توزيع جوائز السينما الأوروبية

باقة من نجوم الفن السابع، كانوا حاضرين في حفل توزيع جوائز السينما الأوروبية، الذي نظم في مدينة فروتسلاف البولندية، بوصفها عاصمة الثقافة الأوروبية لهذا العام.

الأكاديمية الأوروبية للسينما، منحت الجائزة الخاصة للمساهمة الاوروبية في السينما العالمية إلى الممثل والمنتج بيرس بروسنان، لتألقة في شخصية العميل السري جيمس بوند.

يقول الممثل والمنتج بيرس بروسنان:“الحصول على هذه الجائزة القيمة وتكريم عملي كممثل أو كمنتج في الفيلم، لا يمكنه أن يأتي في وقت أفضل من هذا. صدقوني.”

بيرس بروسنان تقمص دور جيمس بوند، في أربع مناسبات ولا يرغب في التخلص من هذه الشخصية في الوقت الحالي.

يقول بيرس بروسنان:” أنا لا أريد التخلص من هذا الدور. لما يجب علي التخلص منه؟
من الجميل الإنتماء إلى هذه الصورة الكبيرة، إنها شخصية رائعة صمدت على مدى خمسين عاما، هناك مجموعة من الرجال الذين تقمصوها وأنا أتشرف، بأن أكون واحدا من هاته الأسماء.”

جائزة الإنجاز مدى الحياة كانت من نصيب كاتب السيناريو والروائي الفرنسي لجان كلود كاريير، الذي تعاون مع العديد من المخرجين في جميع أنحاء أوروبا على غرار جاك تاتي ولويس بونويل ولويس مال وميلوس فورمان وجان لوك غودار وأندريه فايدا.
 
يقول جون كلود كريير:“هذه السيدة التي كانت في استقبالي في فروتسواف (التمثال) أسعدتني جدا، هذا يذكرني بأشياء كثيرة في حياتي، منذ ستين عاما وأنا أعمل في مجال السينما ويبدو أني قمت بأشياء جيدة، على أمل المواصلة لما لا؟.”

الفيلم النمساوي الألماني“توني إيردمان“، لمخرجته مارين آدي،
هو من نال جائزة أفضل فيلم، إضافة إلى جائزة أفضل مخرج وأفضل ممثلة لساندرا ميلر وأفضل ممثل لبيتر سيمونشيك وأخيرا أفضل سيناريو.

تقول مخرجته مارين آدي:” لدي شعور بأن جزءا من نجاح الفيلم، هو أن الناس يرغبون حقا في الضحك عند مشاهدة فيلم سينمائي، الفيلم يجعلك تضحك فعلا ولكن، هناك عنصر إضافي، هناك مزج بين نوع من الدراما والكوميديا.”

تقول الممثلة ساندرا مولر:” بحثنا كثيرا حول العلاقة بين الوالد وابنته، لقد أعدنا المشاهد أكثر من مرة. الأمر كان يشبه
التدريبات على خشبة المسرح.”

فيلم “رجل يدعى أوفي“، حصل على جائزة أفضل فيلم كوميدي.

يقول مخرجه هانس هولم:“هذه هي جائزة أفضل فيلم كوميدي أوروبي، نحن قادمون من السويد وهذا شيء نادر، السرهو ألا تسعى لأن تكون مضحكا.
انغمار بيرغمان،(أشهر مخرج سويدي على الصعيد الأوروبي)، بعيد عنا الآن ويمكننا أن نزيد في جرعة الكوميديا في أفلامنا.”

الممثل رولف لاسغورد، كان رشح لجائزة أفضل ممثل لتألقه في دور رجل يتذمر من كل سكان حيه في هذا الفيلم.

فيلم “فوكوماري” للإيطالي جانفرانكو روسي، حصل على جائزة أفضل فيلم وثائقي أوروبي وفيه يتبع مأساة اللاجئين في لامبيدوزا الإيطالية.

يقول المخرج الايطالي جيانفرانكو روسي:“هذه الجائزة تمثل تتويجا خاصا، لقد رشحت ثلاث مرات لجوائز“إيفا“، وأخيرا حصلت على هذه الجائزة، التي أهديها إلى كل اللاجئين في جزيرة لامبيدوزا”.

حفل توزيع جوائز السينما الأوروبية في طبعته الحالية، كان تأكيدا جديدا، على قصة نجاح فيلم “توني إردمان”.

يقول فولفغانغ شبيندلر ليورونيوز:“حفل توزيع الجوائز كان براقا وكان نجمه دون منازع فيلم “توني اردمان“، الذي قد يرشح لجائزة الأوسكار نظرا لنجاحه الدولي.

اختيار المحرر

المقال المقبل
حيوانات تعشق الغناء في"سينغ"

سينما

حيوانات تعشق الغناء في"سينغ"