عاجل

عاجل

خطوة علمية جديدة لاكتشاف أسرار المادة المضادة... أحد أكبر ألغاز علم الفيزياء

لأول مرة ، تقنية جديدة سمحت لعلماء الفيزياء بملاحظة تصرف ذرة من المادة المضادة تحت أشعة فوق البنفسجية، فحسب مقال نشر بمجلة “الطبيعة” ، هذا الاكتشاف يشكل خطوة مهمة لفهم ما الذي حدث للمادة المضادة بعد

تقرأ الآن:

خطوة علمية جديدة لاكتشاف أسرار المادة المضادة... أحد أكبر ألغاز علم الفيزياء

حجم النص Aa Aa

لأول مرة ، تقنية جديدة سمحت لعلماء الفيزياء بملاحظة تصرف ذرة من المادة المضادة تحت أشعة فوق البنفسجية، فحسب مقال نشر بمجلة “الطبيعة” ، هذا الاكتشاف يشكل خطوة مهمة لفهم ما الذي حدث للمادة المضادة بعد الانفجار الكبير” بيغ بانغ” ، و هو أحد أكبر الألغاز في علم الفيزياء.

جيفري هانغست، المتحدث باسم التجربة من مركز سيرن يقول:
“ هذا حلم أصبح حقيقة. و هذا ما حاولت القيام به منذ أكثر من 20 عاماً، و ذلك بمشاهدة هذا التحول و التغير في جسيمات الهيدروجين المضاد. و لكن يمكن القول أنه أكبر خطوة خلال مساري العلمي، في تاريخ هذا النوع من التجارب، و سيفتح فرعاً جديداً في الفيزياء.”

و تعتبر المادة المضادة مادة عادية مع شحنة كهربائية معاكسة ، و لم يسبق و لوحظ وجودها في الكون و أول من توقع بوجودها الفيزيائي الإنكليزي بول ديراك في عام 1928.
المادة والمادة المضادة يبيدان بعضهما، ويتركان خلفهما جزيئات ذرية فرعية أخرى، مما يؤدي إلى انفجار يبعث طاقة عالية جداً من أشعة غاما، تنتشر بسرعة تساوي سرعة الضوء.
ويعتقد علماء الفيزياء أن معظم جسيمات المادة والمادة المضادة قد دخلت فعلا في اتصال بعيد الانفجار الكبير. لكنهم لا يعرفون حتى الآن لماذا نجت المادة، ما أدى إلى كل ما هو موجود في الكون المرئي.