عاجل

تقرأ الآن:

الطفلة السورية بانة العابد تُستقبَل من طرف إردوغان في أنقرة


سوريا

الطفلة السورية بانة العابد تُستقبَل من طرف إردوغان في أنقرة

بعد وصولها برفقة عائلتها إلى حلب الغربية الاثنين على متن حافلات الإجلاء، الطفلة السورية الصغيرة بانة العابد، التي تحولت إلى شخصية معروفة عالميا بتغريداتها عن المأساة الحلبية باللغة الإنجليزية بمساعدة والدتها، تصل إلى أنقرة وتحظى باستقبال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الأربعاء.

بانة قالت من أنقرة:

“أنا طلبتُ من بابا أن يصورني أمام مدرستي وأن يبعث الصورة على تويتر، وقد بعثتُها على تويتر من أجل أطفال حلب، لأن هذا هو الواقع الذي يعيشونه، وقد فعلْنا ذلك من أجل إيصال صوت أطفال حلب إلى العالم”.

ونَشرتْ وسائل الإعلام التركية صورا وتسجيلات لِبانة على ركبتيْ إردوغان في قصر الرئاسة محاطيْن بأفراد أسرتها وزوجة الرئيس. وتلتْ ذلك تغريدة من الرئيس نفسه قال فيها لقد “سررنا بقيام ابنة حلب بانة العابد بزيارتنا مع عائلتها في قصر الرئاسة” مشددا على وقوف بلاده في صف الشعب السوري على حد تعبيره.

بانة العابد تبلغ من العمر سبع سنوات فقط وقد أصبحت إلى رمز لمعاناة الأطفال والمدنيين في سوريا من الحرب التي دمرت البلاد والعباد.
تغريدات بانة العابد، التي انتُشلت قبل أسابيع مع أسرتها من تحت الأنقاض، يتابعها منذ نحو ثلاثة أشهر أكثر من ثلاثمائة وخمسين ألف شخص عبْر العالم، بمن فيهم صحفيين.