عاجل

تقرأ الآن:

سباق مع الزمن في مياه سوتشي بحثًا عن جثث الضحايا والحُطام والعلبة السوداء


روسيا

سباق مع الزمن في مياه سوتشي بحثًا عن جثث الضحايا والحُطام والعلبة السوداء

أكثر من ثلاثة آلاف شخص جندتهم موسكو لانتشال الجثث والبحث عن حطام الطائرة العسكرية المتحطمة الأحد في مياه البحر الأسود قبالة سواحل سوتشي يواصلون العمل على مدار الساعة على أمل العثور على العلبة السوداء الكفيلة بالمساعدة على تفسير أسباب الحادث المأساوي الذي أودى بحياة اثنين وتسعين شخصا كانوا على متن الطائرة.

الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف يقول:

“باستخدام جهاز صوتي، تمكننا من تحديد موقع انتشار الحُطام في مساحة شعاعها خمسمائة متر. متوسط العمق في هذه البقعة يُقدَّر بثلاثين مترا، مما يسمح لنا باستخدام جميع أجهزتنا المتاحة الخاصة بالبحث والإغاثة”.

على عُمق سبعة وعشرين مترا، تم العثور على عدة قِطع من حُطام الطائرة، فضلا عن انتشال حوالي عشر جثث وأشلاء للضحايا.

ماكسيم سوخولوف وزير النقل الروسي قال عن الأسباب المُمكنة لتحطُّم الطائرة:

“الفرضية الأساسية، لا تتضمن إمكانية العمل الإرهابي. لذا، نعتقد أن سبب الكارثة قد يكون مرتبطا بالظروف التقنية أو بأخطاء من قائد الطائرة”.

الطائرة العسكرية المتحطِّمة التابعة لوزارة الدفاع الروسية دخلت الخدمة عام ألف وتسعمائة وثلاثة وثمانين. فِرق البحث والإنقاذ تتسابق مع الزمن من أجل العثور على الصندوق الأسود بعد عملية مسح لنصف المساحات البحرية محل البحث والاستكشاف.