عاجل

سورين غرينديانو يعين الجمعة رئيسا جديدا للحكومة الرومانية بقرار من الرئيس كلاوس يوهانيس الذي يضع بذلك حدا لفراغ سياسي استمر منذ الحادي عشر ديسمبر/كانون الأول الجاري بعد فوز تحالف اليسار في الانتخابات التشريعية.

غرينديانو ثلاثة وأربعة عاما والذي كان يشغل منصب وزير الاتصالات سابقا سيقدم في غضون عشرة أيام تشكيلة حكومته وبرنامجها السياسي للحصول على تزكية أعضاء البرلمان الروماني.

ويذكر أنّ الرئيس يوهانيس كان قد رفض مؤخرا ترشيح سفيل شحادة التي تنتمي إلى الأقلية ذات الأصول التركية في رومانيا دون أن يقدم أي مبرر لهذا الرفض.

قرار أثار سخط الحزب الاشتراكي الديموقراطي الذي اتهم الرئيس اليميني الوسطي بالسعي نحو افتعال أزمة سياسية في البلاد.