عاجل

تقرأ الآن:

الدبلوماسيون الروس يحزمون أمتعتهم لمغادرة ألولايات المتحدة الأميركية


الولايات المتحدة الأمريكية

الدبلوماسيون الروس يحزمون أمتعتهم لمغادرة ألولايات المتحدة الأميركية

في موكب صغير من الحافلات السوداء الدبلوماسية ومن دون ضجيج حزم الجمعة خمسة وثلاثون دبلوماسيا وضابط استخبارات من مجمعين في “سنترفيل” في ميريلاند وفي “أبَر بروكفيل” بولاية نيويورك ومن القنصلية الروسية في سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا أمتعتهم لمغادرة الولايات المتحدة، بعد قرار الرئيس باراك اوباما طردهم لضلوعهم بأنشطة تجسس ولتدخلهم في الانتخابات الرئاسية الاميركية وفقا للبيت الابيض.
يقول سيرغي بيتروف القنصل الروسي العام في سان فرانسيسكو: “نحن نعتبر هذه العقوبات لا اساس لها وغير معقولة، وضارة جدا للعلاقات الثنائية بين الجارين، بين الولايات المتحدة الاميركية وروسيا الاتحادية، وهنا يستعد احد عشر شخصا بينهم ثلاثة اطفال حزم امتعتهم للمغادرة خلال ساعات “.
الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب اشاد بالذكاء الشديد للرئيس الروسي فلاديميربوتين بقراره عدم طرد دبلوماسيين اميركيين وفقا للمعاملة بالمثل كما اوصت الخارجية الروسية.
واكد بوتين ان لبلاده الحق في الرد في المكان والزمان المناسبين ووفقا لسياسية لترامب العتيدة حيالها.
واعلن الكرملين ارسال طائرة خاصة تقل الدبوماسيين المطرودين وعائلاتهم ويقدر عددهم بستة وتسعين شخصا، بعد قرار البيت الابيض الخميس امهالهم اثنتين وسبعين ساعة.
العقوبات التي فرضها اوباما تشكل ضربة لترامب قبل عشرين يوما من تسلمه مهامه، غير ان العديد من الجمهوريين يؤيدون فرض عقوبات قاسية اكثر من تلك التي فرضها الرئيس المنتهية ولايته وخصوصا صقور الحزب الجمهوري.
التدهور الاخير يعيد الى الاذهان التوتر بين القوتين العظميين إبان حقبة الحرب الباردة.