مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

فالباريسو التشيلية تحترق... 19 جريحا على الأقل وأكثر من 100 منزل متفحِّم

الحريق الضخم المشتعل في منطقة فالباريسو الساحلية في التشيلي وغاباتها يلتهم مائة منزل على الأقل ويتسبب في إجلاء نحو أربعمائة شخص، فيما أعلن وزير الشؤون الداخلية محمود علوي إصابة تسعة عشر شخصا بجروح طفيفة، غالبيتهم تعرضوا إلى مشاكل تنفسية بسبب الدخان الكثيف الذي يغطي المنطقة الملتهبة حيث يوجد خمسمائة منزل مهدد بالتفحّم بين لحظة وأخرى.

إحدى نساء المنطقة تبكي منزلها المحترِق وتقول:

“لا يمكننا الدخول، ولم نتمكن من أخذ أيّ شيء معنا، لا يمكننا الوصول هناك..من فضلك…”.

وتقول أخرى تحت وقع الصدمة مُنتحِبةً:

“اشترينا منزلا صغيرا بمساعدات مالية، ومرة أخرى…”. مرة أخرى تقع هذه المرأة وأسرتها ضحية الحرائق بعدما عاشت تجربة مماثلة بخسائر مماثلة.

سبعة وأربعون ألفًا من مساكن المنطقة المنكوبة انقطع عنها التيار الكهربائي لفترة وجيزة بسبب الحرائق قبل إصلاح الخلل، بينما ما زال أكثر من ثلاثمائة أسرة دون كهرباء حتى الآن.

الحرائق اندلعت في بدايتها في منطقة لاغونا فيرْدي ثم انتشرت في هضبة بْلايا آنْكا والديار الواقعة بها محدثًة حالة من الهلع في وسط السكان الذين لم يسعفهم الوقت لأكثر من ترك مساكنهم للنجاة بأنفسهم تاركين خلْفَهم كل ممتلكاتهم.

فرق الإنقاذ تتسابق مع الزمن من أجل إغاثة السكان والسيطرة على الحرائق التي ازدادت سرعة انتشارها بما يُعقِّد مهمتها بسبب هبوب رياح قوية في ظل درجات حرارة مرتفعة، فضلا عن وعورة تضاريس المنطقة.

في العام ألفين وأربعة عشر، أدت حرائق إلى مقتل ثلاثة عشر شخصا والإضرار بنحو ألفيْ منزل.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

إسبانيا

محاولة تهريب مهاجر داخل حقيبة سفر نحو سبتة