مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

إعادة الحياة لأفلام شارلي شابلن في مختبر"إيماجينه ريتروفاتا"


سينما

إعادة الحياة لأفلام شارلي شابلن في مختبر"إيماجينه ريتروفاتا"

مختبر“إيماجينه ريتروفاتا“، تأسس في العام 1992 في شمال ايطاليا بدعم من هيئة ترميم الأفلام “تشينيتيكا دي بولونيا”.
المختبر يقوم حاليا، بترميم عدد من افلام عبقري السينما الكلاسيكية شارلي شابلن، باستخدام أحدث التقنيات.

http://www.immagineritrovata.it/

يقول دافيدي بوزي، مديرمختبر“إيماجينه ريتروفاتا”: “عملية ترميم أفلام شارلي شابلن، أثارت مشاعر كثيرة سواء بالنسبة لي أو بالنسبة لزملائي في العمل، ترميم اللفائف الأصلية لفيلم “الأزمنة الحديثة “، أثار لدينا مشاعر لا تنسى، الأمر كان يشبه الحصول على اللفائف الأصلية لأول فيلم في تاريخ السينما وهو ذلك الذي أنجزه الأخوان لوميير.”

بعد عملية الرقمنة، يخضع الفيلم لعملية ترميم طويلة على الحاسوب
تليها مرحلة ترميم الألوان والصور، لنصل أخيرا إلى مرحلة الحفاظ على الفيلم على المدى البعيد.

يضيف دافيدي بوزي، مدير مختبر“إيماجينه ريتروفاتا”: “الثورات الأخرى في مجال صناعة السينما، والصوت واللون والشكل البانورامي، كانت كلها توجد في شكل 35 ميلميتلر. مع ظهور العالم الرقمي، أصبحنا نتحدث عن ملف. وهذه هي أكبر ثورة في تاريخ السينما، لقد تغير كل شيء مثل عملية الإنتاج والترميم،
مختبرنا يحافظ على جانبين، فنحن لازلنا متجذرين في العملية التناظرية في مستوى الصيانة والحفظ ، لكننا نستفيد أيضا من التقنيات الرقمية لترميم الصور.”

قبل الثمانينيات، كانت العديد من الأفلام القديمة معرضة لخطر التلف وبالتالي فقدانها إلى الأبد، لكن الحلول الرقمية تساعد اليوم على اعطاء حياة جديدة وطويلة للعديد من الأفلام، التي ظهرت في بداية القرن العشرين.

اختيار المحرر

المقال المقبل

سينما

دانزيل واشنطن يترجم مسرحية " فينسيز" إلى فيلم سينمائي