عاجل

التحريض في إسرائيل يطال القاضية العسكرية هيلر بعد إدانتها لجندي أعدم فلسطينيا جريحا

افرجت محكمة الصلح بالقدس الغربية الخميس عن اسرائيلي في الرابعة والخمسين من عمره بعد ساعات من اعتقاله مساء الاربعاء للتحريض بالقتل ضد قاضية المحكمة العسكرية مايا هيلر لإدانتها الجندي إلؤور أزاريا بالقت

تقرأ الآن:

التحريض في إسرائيل يطال القاضية العسكرية هيلر بعد إدانتها لجندي أعدم فلسطينيا جريحا

حجم النص Aa Aa

افرجت محكمة الصلح بالقدس الغربية الخميس عن اسرائيلي في الرابعة والخمسين من عمره بعد ساعات من اعتقاله مساء الاربعاء للتحريض بالقتل ضد قاضية المحكمة العسكرية مايا هيلر لإدانتها الجندي إلؤور أزاريا بالقتل غير العمد لفلسطيني جريح بالرصاص في الربيع الماضي وقال “ ان القاضية لن تكمل عامها هذا“، وفرضت محكمة الصلح عدم استخدام الحاسوب والانترنت والهاتف لمدة اسبوعين وعدم التعرض بأي شكل للقاضية هيلر ثلاثة اشهر شريطة الافراج عنه، ورفضت المحكمة الكشف عن هويته.
يقول محامي المتهم جابريل ترونيشفيلي: “هذا شخص كتب شيئا على فيسبوك، اخطأ وادرك ما فعل، وحذف ما نشر بمبادرة منه، لم يشكل اي خطر، وفهم انه ارتكب خطأ، وفورا اعترف بذلك، هذه هي كل الحكاية”. كما افرجت محكمة اسرائيلية عن شابة اسرائيلية وهي في الثانية والعشرين من العمر بتهمة التحريض على مواقع التواصل الاجتماعي ضد القاضية هيلر بالقتل، وقالت “ يجب اخذ قنبلة وتفجيرها في القاضية هيلر ورمي اشلاء جسدها الى الكلاب لأكلها“، وقررت المحكمة حبسها حبسا منزليا شريطة عدم التعرض او الاتصال بالقاضية هيلر، وعدم نشر اي شيء على فيسبوك لمدة ثلاثين يوما. وقد امتلأت مواقع التواصل الاجتماعي بأكثر من ثمانية آلاف رسالة امس الاربعاء وفقا لمجموعة “فيغو” التي تراقب مواقع التواصل، اكثر من نصفها استهدف مباشرة القاضية هيلر التي دانت الجندي أزاريا في المحكمة العسكرية بمقر وزارة الدفاع بتل ابيب بالقتل غير العمد.
الجندي المدان أزاريا كان اعدم ميدانيا الشاب الجريح عبد الفتاح الشريف في الرابع والعشرين من آذار 2016 وسط مدينة الخليل واطلق النار على رأسه مباشرة من مسافة صفر ووثقتها عدسات الكاميرات.