مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

الشركات تستجيب لتهديدات ترامب وتعلن خطط استثماراتها في الولايات المتحدة


شركات

الشركات تستجيب لتهديدات ترامب وتعلن خطط استثماراتها في الولايات المتحدة

انتقادات الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب للشركات المصنعة للسيارات وغيرها التي لا تستثمر على الاراضي الاميركية وخاصة في المكسيك، بدأت تعطي ثمارها. وبدلاً من تسديد رسوم جمركية كبيرة كما يهدد، بدأ بعض هذه الشركات يخطط للاستثمار في الولايات المتحدة.

رئيس شركة تويوتا اليابانية اكيو تويودا اعلن، يوم الاثنين من معرض ديترويت، ان اكبر مصانع الشركة موجودة في الولايات المتحدة وتساهم في اقتصاد هذا البلد وتشغل 136 الف عامل.

واضاف “سنستثمر بعشرة مليارات دولار هنا خلال فقط السنوات الخمس المقبلة”

اما شركة هوندا اليابانية، فيبدو انها لن تستجيب سريعاً لهذه التهديدات، كما صرح رئيسها تاكاهيرو هاشيغو، الذي اكد على مساهمة شركته في الاقتصاد الاميركي مشيراً الى انها اول شركة يابانية تصنع سياراتها في الولايات المتحدة واضاف “عازمون على الابقاء على انتاجنا في المكسيك حالياً. وسننتظر ان تصبح سياسات الرئيس المنتخب اكثر وضوحاً قبل مراجعة خططنا”.

وفي موازاة ذلك، جاك ما الرئيس التنفيذي لمجموعة علي بابا الصينية التقى
ترامب لعرض خطته الرامية لادخال مليون شركة اميركية صغيرة لبيع منتجاتها على موقع المجموعة للتجارة الالكترونية وذلك خلال السنوات الخمس القادمة.

بدوره، برنارد آرنو رئيس مجموعة “ال في ام اش” – لويس فيتون مويت هنيسي – الفرنسية للالبسة الفاخرة اعلن بعد لقائه ترامب انه سيوسع مصنع المجموعة في كاليفورنيا وسيبني آخر في كارولاينا او تكساس. وحسب الرئيس المنتخب لقد تباحثا بزيادة وظائف المجموعة في الولايات المتحدة.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

شركات

"ياهو" اصبح "ألتابا"