عاجل

غالبية الناس يحتفلون بحلول العام الجديد بسهرة في البيت أو خارجه مع الأصدقاء، غير أن أحد نوادي لعبة البيار في إنجلترا اختار للاحتفال بالعام الجديد أضخم لعبة بيار وأكثرها تعقيدا تحت عدسات الكاميرات، لأن مساحة اللعب تتجاوز طاولة البيار التقليدية.

اللعبة تقتضي ضرب الكرة لتنزل وهي تقفز على السُّلم إلى الطابق الأسفل حيث تصل إلى طاولة من تسع طاولات بيار تعبرها جميعها واحدة واحدة دون السقوط أرضا قبل أن تنتهي، في حال كان اللاعب ماهرا، إلى الثقب في آخر الطاولات المنضودة داخل الحانة.
في رحلتها هذه منذ لحظة قذفها بالعمود الخشبي حتى استقرارها في الثقب/الهدف، تستغرق الكرة مدة دقيقتيْن كاملتيْن.

أكثر من مليون شخص تابع اللعبة على الفيديو الذي تم بثه على موقع فيسبوك.

No Comment المزيد من