عاجل

الناتج الصناعي لمنطقة اليورو بات في حالة من الزدهار أكثر من المتوقع في نوفمبر تشرين الثاني في الوقت الذي رفعت فيه الشركات إنتاج السلع الاستهلاكية غير المعمرة مثل الملابس والمواد الغذائية بوتيرة قوية في مؤشر على تحسن النمو في الربع الأخير للعام الفين و ستة عشر.

مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي يوروستات صرح أن إنتاج الصناعات التحويلية في منطقة العملة الموحدة التي تضم تسع عشرة دولة ارتفع في نوفمبر تشرين الثاني واحد فاصلة خمسة في المائة على أساس شهري ثلاثة فاصلة اثنين على أساس سنوي متجاوزا توقعات السوق.

وعدل يوروستات تقديراته السابقة لشهر أكتوبر تشرين الأول إلى زيادة صفر فاصلة واحد في المائة على أساس شهري و صفر فاصلة ثمانية في المائة على أساس سنوي مقارنة مع تقديرات أولية بانخفاض صفر فاصلة واحد في المائة وزيادة صفر فاصلة ستة في المائة على الترتيب.

ونما الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو بوتيرة متواضعة بلغت صفر فاصلة ثلاثة في المائة في الربعين الثاني والثالث من العام الماضي بعد ارتفاع بواقع صفر فاصلة خمسة في المائة في الربع الأول.

ويشير الاقتصاديون إلى تسارع محتمل لنمو الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأخير من العام الجاري.