عاجل

إشبيلية يثأر لنفسه من الريال و يٌوقف سلسة انتصاراته في الليغا الإسبانية

باولا: مرحبا بكم في عدد جديد من برنامج ذو كونر،بعدما أُخرج من الباب الضيق من كأس الملك طرف ريال مادريد، هاهو فريق إشبيلية يثأر لنفسه من الفريق الملكي بعدما كبده هزيمة نهاية هذا الأسبوع لحساب الليغا…

تقرأ الآن:

إشبيلية يثأر لنفسه من الريال و يٌوقف سلسة انتصاراته في الليغا الإسبانية

حجم النص Aa Aa

باولا: مرحبا بكم في عدد جديد من برنامج ذو كونر،بعدما أُخرج من الباب الضيق من كأس الملك طرف ريال مادريد، هاهو فريق إشبيلية يثأر لنفسه من الفريق الملكي بعدما كبده هزيمة نهاية هذا الأسبوع لحساب الليغا الإسبانية.المباراة إنتهت بطريقة غير متوقعة كما وضعت حد لسلسة الإنتصارات المذهلة للريال منذ إنطلاق الموسم.
دعونا نشاهد ماذا حدث على أرضية ملعب سونشيز بيسخوان.

تمكن فريق فريق إشبيلية الإسباني من الثأر لنفسه من ريال مدريد بعد أن لقنه درسًا قاسيًا في المباراة التي جمعتهما ضمن منافسات الجولة الـ18 من الدوري الإسباني الممتاز.
جاء ذلك بعدما نجح فريق إشبيلية في خطف فوز قاتل بهدفين مقابل هدف،ليوقف سلسلة الأرقام القياسية للريال التي وصلت إلى 40 مباراة مع زين الدين زيدان بدون هزيمة.
الريال تمكن من التقدم على مضيفه بهدف في الدقيقة 67 عن طريق ركلة جزاء سجلها كريستيانو رونالدو.لكن إشبيلية استعاد توازنه وأدرك هدف التعادل برأسية راموس الذي أسكنها في مرماه عن طريق الخطأ في الدقيقة 85 .
وكادت المباراة أن تنتهي بهذه النتيجة حتى الدقيقة 92 من عمر المباراة التي شهدت على تفوق إشبيلية بهدف ثان سجله ستيفان يوفيتيتش، ليكسر به سلسلة إنتصارات ريال مدريد.

باولا: من بين الأمور التي كان يمكن لسيرجيو راموس الإعتزاز بها هي توقيعه لأهداف في اللحظات الأخيرة أنقذت الريال من الهزيمة في العديد من المرات، لكن هذه المرة راموس سجل في المنطقة الخاطئة. دعونا نشاهد ذلك في خانة آب وداون.
آب
ستيفان يوفيتيتش بعد تسجيله لهدفين ضد الريال في الأيام الأربعة الأخيرة ،هدف سجله خلال مباراة كأس الملك والثاني في الدوري المحلي.
آب
في خانة آب نجد أيضا كريستيانو رونالدو الذي أصبح متعادلا مع ميسي في عدد الأهداف المسجلة، والموقع لحد الآن لواحد وعشرين هدفا ضد إشبيلية.
داون
أما في داون فنجد سيرجيو راموس المتسبب في خسارة فريقه بعد التسجيل عن طريق الخطأ ضد مرماه

باولا:بعد فوز إشبيل ية هذا الأسبوع الصحافة الرياضية الإسبانية اتفقت على شيء واحد وهوأن الليغا أصبحت حية أكثر من أي وقت مضى.
صحيفة ماركا: كتبت “فريق إشبيلية يعطي نفسا جديدا لليغا”.
آس:عنونت ب “عقوبة ذاتية”.
موندو ديبورتيفو قالت :“كاو في أسلوب راموس”
صحيفة سبوركتبت:“سلسلة الإنتصارات إنتهت ، هذه هي الليغا”.

باولا : مثل كل أسبوع سنتحدث عن تكهنات القسم الرياضي فيما يخص بعض المباريات القادمة في الدوريات الأوروبية التي قد تعد بالإثارة.أنتم أيضا يمكنكم إرسال توقعاتكم عن طريق وسائل التواصل الإجتماعي عن طريق الرابط TheCornerScores#

باولا:الزملاء يتوقعون إنتهاء مباراة مانشيسترسيتي ضد توتنهام بالتعادل الإيجابي بهدفين في كل شبكة في الدوري الإنكليزي.
في الدوري الإيطالي: يوفنتوس 2- نابولي 1
في البطولة الفرنسية: أولمبيك ليون 2- أولمبيك مرسيليا 0.

باولا:قبل أن نودعكم سنترككم مع هذه الصور للمئات من مشجعي فريق إشبيلية الذين قرروا مناصرة فريقهم ومرافقة حافلة اللاعبين من الفندق إلى الملعب قبل المباراة، و يبدواأن هذا الدعم كان له أثر كبير في تحقيق الفوز على متصدر الدوري الإسباني.ونحن موعدنا يتجدد الإثنين المقبل.