عاجل

تقرأ الآن:

مؤتمر دافوس يفسح المجال أمام مبادرات إنسانية للمشاهير


سويسرا

مؤتمر دافوس يفسح المجال أمام مبادرات إنسانية للمشاهير

في اليوم الأول من افتتاح مؤتمر دافوس في جينيف، قال الممثل الأمريكي مات ديمون إنه يبادر بحسن
النية إزاء الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، فيما تعلق بمقاربته الخاصة بالمساعدات الخارجية

ويدافع ديمون عن الحاجة إلى توفير الماء الصالح للشرب في أكثر المناطق فقرا في العالم، وذلك من خلال مؤسسته الخيرية، وبين أن عمل مؤسسته لا يرتبط برياح السياسة، وأنه عليه مواصلة العمل الذي يقوم به لا غير وتحاول مؤسسته جمع أكثر من خمسين مليون يورو، لتوفير قروض صغيرة، بهدف تمويل المشاريع التي توفر المياه النظيفة في البلدان السائرة في طريق النمو

ويقول مات ديمون: لا اعلم كم قضى من الوقت والعناية لتطوير التزام العالم بهذه المسائل، وأعتقد أن نحسن الظن به. عملنا إلى حد ما ليس مقيدا برياح السياسة، وعلينا مواصلة العمل الذي يتوجب علينا إنجازه

أما أنطوني سكاراموتشي مستشار ترامب فقد فسر وجهة نظر الرئيس المنتخب فيما تعلق بالتجارة الحرة، وناقش محاور خطاب ترامب المرتقب يوم الجمعة المقبل

ويقول أنطوني سكاراموتشي مدافعا عن ترامب: يمكن للرئيس ترامب أن يكون أحد أكبر الأشخاص الذين يمثلون الآمال الكبرى للعالمية، لأنه يركز على اصلاح داخل الولايات المتحدة، بهدف خلق أسواق ناشئة

أما المغنية الكولومبية شاكيرا التي اختارتها الأمم المتحدة سفيرة للنوايا الحسنة، فقالت إنه لا يحتاج المرء لأن يكون مشهورا حتى يساهم في إحداث التغيير

وتقول موفدة يورونيوز في جنيف سارة شابيل: في اليوم الأول من مؤتمر دافوس الاقتصادي العالمي ركز السياسيون على التغييرات الجيوسياسية التي يشهدها العالم اليوم. ويتركز العمل خلال اليوم الثاني للمؤتمر على تعددية الثاقافات