عاجل

سهم شرکة الطيران البريطانية المنخفضة التكلفة إيزي جيت انخفض و كان من بين أكبر الخاسرين هذا الثلاثاء.

سهم شركة الطيران تراجع بنسبة سبعة فاصلة اثنين بالمئة عقب إعلان الشركة نتائج أعمالها الفصلية.

الشركة أكدت أن ضعف قيمة الجنيه الإسترليني تسبب في تراجع الأرباح أكثر مما كان متوقعا هذا العام، في الوقت الذي تكافح فيه الشركة حرب الأسعار المشتعلة في سوق السفر للمسافات القصيرة في القارة العجوز.

ايزي جيت قالت كذلك إن أسعار التذاكر سجلت نسبة أقل من ثمانية فاصلة اثنين بالمئة في الأشهر الثلاثة الماضية.

الشركة البريطانية المصنفة الثانية خلف منافستها شركة طيران ريان تشهد منافسة حادة منذ سنوات مع مجموعة من الخطوط الجوية، ما أدى إلى انخفاض الأسعار، اضطرت معه الشركة إلى إضافة المزيد من المقاعد في محاولة لزيادة حصتها في السوق وتعويض الخسائر التي تكبدتها خلال فترة انخفاض أسعار النفط.