عاجل

عاجل

نيو اوريزونز: بلوتو وحزام كويبير

تقرأ الآن:

نيو اوريزونز: بلوتو وحزام كويبير

حجم النص Aa Aa

كيف سيكون الهبوط على بلوتو ؟ هذا الفيديو المصنوع من مئة صورة قامت مركبة الفضاء نيو اورزونز التابعة لوكالة الفضاء الاميركية بتصويرها خلال اقترابها من هذا الكوكب صيف…

كيف سيكون الهبوط على بلوتو ؟ هذا الفيديو المصنوع من مئة صورة قامت مركبة الفضاء نيو اورزونز التابعة لوكالة الفضاء الاميركية بتصويرها خلال اقترابها من هذا الكوكب صيف 2015.

هذا الكوكب القزم وهو اصغر كواكب المجموعة الشمسية لم تهبط عليه اية مركبة فضائية من صنع الانسان.

بسبب المسافة البعيدة التي تفصلنا عنه، وهي خمسة مليارات كيلومتر، تحتاج بعثة المراقبة على الارض لستة عشر شهراً للحصول على البيانات المرسلة من نيو اوريزونز.

هذه المركبة تتجه اليوم الى شيء يبعد حوالى مليار وستمئة مليون كيلومتر عن بلوتو وهو حزام كويبر.

آمي شيرا تيتيل من فريق نيوز اوريزونز شرحت “البعثة لم يحدد هدفها فقط لاكتشاف جسم واحد داخل النظام الشمسي. في الواقع، هذه المهمة اقيمت لاكتشاف نظام بلوتو وقمره شارون وايضاً الاجسام الموجودة المختلفة في حزام كويبير”.

بعد اكتشاف شارون وهو قمر بلوتو وغيره من الاجرام الصغيرة، تعمل مركبة الفضاء الاميركية نيو اوريزونز على اكتشاف اسرار الفضاء الاخرى. وتضيف تيتيل “الهدف الذي وضعه فريق نيو اوريزنز فهو الجرم الذي اطلق عليه اسم 2014 – ام يو 69، وقد اكتشف هذا بواسطة التلسكوب الفضائي هابل عام 2014. هذا الهدف مثير جداً لان الفريق يعتقد انه مصنوع من نفس اللبنات التي شكلت كواكب حزام كويبير ومن بينها بلوتو”.
حزام كويبير هو منطقة دائرية، مسافته أبعد من مدار نبتون، تشكل من اجرام ثلجية من بينها كواكب صغيرة جداً ومذنبات تشكلت من بقايا النظام الشمسي”.

بلوتو تم الاعتراف به ككوكب عام الفين وستة بعد فترة قصيرة من اطلاق نيو اوريزونز. إنه اكبر الاجرام الموجودة في حزام كويبر. وتظهر الصور الملتطقة له
وجود جبال وبراكين جليدية على سطحه.

اما اللقاء المنتظر حدوثه لنيو اوريزونز فهو الاقتراب من الجرم ام يو-69 في كانون الثاني/يناير 2019.