عاجل

أنشأ القائمون على متحف “المجسمات الصغيرة” في هامبورغ جدارًا يحيط بقسم المجسمات المخصص للولايات المتحدة الأميركية. العاملون في هذا المتحف الذي يعد من أكثر الأماكن شعبية في المدينة، قاموا بهذه الخطوة بهدف عكس “التطورات الحالية” التي تجري في الولايات المتحدة الأميركية.

وقال غيريت براون، أحد المؤسسين للمتحف، إن الجدار ذا الأسلاك الذي أشادوه حول قسم الولايات المتحدة لا يهدف إلى تمثيل الجدار الذي يريد الرئيس دونالد ترامب بناءه على الحدود مع المكسيك، بل يهدف لتحريض الزائرين على التفكير بأبعاد فكرة “بناء جدران أيديولوجية حول بلداننا”.

No Comment المزيد من

no comment

احتفال في البرلمان

احتفالا بالذكرى السنوية لمعاهدة روما يحتضن البرلمان الأوروبي “ برلمان المواطنين “ الذي يجمع بين مواطنين من جميع أنحاء الإتحاد الأوروبي لبحث مستقبل الإتحاد الأوروبي في قاعة الجلسات العامة…