مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

استقلال كاتالونيا...هل سيصبح واقعا يوما ما ؟


إسبانيا

استقلال كاتالونيا...هل سيصبح واقعا يوما ما ؟

في يناير من عام 2016 دعا كارلس بوتشدمون، الذي تم اختياره ليكون رئيسا يقود اقليم كاتالونيا الى الإستقلال عن اسبانيا، الى بدء عملية الإنفصال، وذلك في كلمة ألقاها أمام برلمان كاتالونيا.

وفي ديسمبر من نفس العام التقى زعماء الحركة الانفصالية واختاروا تاريخ أيلول / سبتمبر من عام 2017 كموعد لاجراء استفتاء استقلال كاتالونيا عن اسبانيا.

كارلس بوتشدمون ، رئيس حكومة كاتالونيا :

ما يجمعنا هو الرغبة في الاحتفال باستفتاء في كاتالونيا هو الرابط بين كاتالونيا واسبانيا وابرام اتفاق مع الدولة الإسبانية”.

وعلى الرغم من استقبال الحكومة الاسبانية بزعامة ماريانو راخوي لرئيس اقليم كاتالونيا كارلس بوتشدمون إلا أن موقف مدريد لم يتغير في شيء ازاء الاسفتاء . فماريانو راخوي ردد مرارا وتكرارا بأن الاسفتاء لن يكون قانونيا.

المحكمة الدستورية الاسبانية كانت قد أصدرت حكما يقضي بعدم قانونية عملية الانفصال وتنظيم استفتاءات في هذا الشأن موجهة انذارا لرئيسة برلمان كاتالونيا كارمي فوركاديل وهي الأن متهمة بعدم الانصياع لقانون المحكمة من خلال السماح للبرلمان باتخاذ مجموعة قوانين تسهل عملية الانفصال.

اضافة الى هذا، حكومة اقليم كاتالونيا اكدت انها ستفعل بدءا من يوليو المقبل نظاما الكترونيا يسمح بسحب كل الضرائب المدفوعة من قبل الكاتالونيين.

اجراءات استنفرت الحكومة المركزية لا سيما وان اقليم كاتالونيا يضم 7.5 ملايين مواطن ويعتبر من اغنى مناطق اسبانيا .
و على الرغم من ان الروح الوطنية الوطنية عالية في المنطقة فإن اخر استطلاعات الرأي ابرزت ان 46.8 % من السكان يعارضون الاستقلال قيما يطالب به 45.3 %.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

ألمانيا

رغم خلافاتهما، الحزبان المحافظان يرشحان ميركل للانتخابات المقبلة