عاجل

تقرأ الآن:

لاجئ سوري في ألمانيا يقاضي فيسبوك


ألمانيا

لاجئ سوري في ألمانيا يقاضي فيسبوك

هي الصورة الشخصية مع المستشارة الألمانية التي حولته إلى إرهابي عبر صفحات الفضاء الأزرق فيسبوك.
اللاجئ السوري أنس موداماني يقاضي فيسبوك بعد ان نشرت صوره مع المستشارة الألمانية على حسابات مجهولة على فيسبوك إلى جانب تدوينات تزعم أنه المسؤول عن تفجير مطار بروكسل فى مارس/أيار 2016 وإضرام النار فى رجل مشرد في محطة لمترو الأنفاق فى برلين.
المحكمة الألمانية عقدت أولى جلساتها للنظر في القضية بعد أن رفض موقع التواصل الاجتماعي حذف كل التدوينات التى تربط بين أنس والجرائم .

أنس مودامانى: “يقولون إنني إرهابي، وهذا غير صحيح، أنا أعيش في برلين، ويمكن لكل شخص الاتصال بي، غيروا حياتي كلها ولم يعد بإمكاني الخروج إلى الشارع والتجول، أنا في حالة خوف دائم وآمل أن يتوقف كل هذا، أنا إنسان، ونحن جميعا متساوون.”

التدوينات ترتبط بالصورة الشخصية التي التقطها أنس موداماني رفقة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل فى سبتمبر/ أيلول 2015 فى مأوى للاجئين فى حي سبانداو في برلين.
وتحظى القضية بمتابعة كبيرة فى الوقت الذي تحضر فيه ألمانيا، التى تنتقد بشدة فيسبوك، تشريعا يجبر الموقع على حذف “خطابات الكراهية” من صفحاته خلال 24 ساعة أو دفع غرامات مالية.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المملكة المتحدة

ترامب غير مرحب به في مجلس العموم البريطاني