عاجل

في ألمانيا، يحظى وزير الخارجية السابق فرانك فالتر شتاينماير بأوفر الحظوظ ليصبح الأحد خلفًا لواكيم غاوك في منصب الرئاسة، فيما تبدو فرص المرشحين عن الأحزاب الأخرى، ضئيلة للغاية.

انتخاب الرئيس، في ألمانيا، يتم من خلال اجتماع برلماني خاص، يشارك فيه 1260 نائبًا من أعضاء البرلمان الاتحادي وبرلمانات الولايات، بالإضافة لشخصيات عامة.

ويتمتع شتاينماير، المرشح عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي، بدعم المستشارة أنغيلا ميركل وائتلافها الحاكم (الاتحاد المسيحي الديمقراطي وحليفه البافاري الاتحاد المسيحي الاجتماعي، والحزب الاشتراكي الديمقراطي ).

يعتبر منصب الرئيس تشريفيًا في ألمانيا، ويشكل قوة معنوية للبلاد. وسيبدأ الرئيس الألماني الجديد أعماله في الـ 18 من آذار/ مارس المقبل.