عاجل

أطلقت كوريا الشمالية الأحد صاروخًا بالستيًا باتجاه بحر اليابان بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية، وأكد البنتاغون الأميركي رصده لإطلاق الصاروخ.

سيول اعتبرت العملية استفزازًا من قبل بيونغيانغ يهدف إلى “اختبار رد فعل الإدارة الأميركية الجديدة بقيادة الرئيس دونالد ترامب”.

“المتحدث باسم وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية، شو يونيو-هيوك قال : “الاستفزازات المتكررة من قبل كوريا الشمالية تظهر الطبيعة غير العقلانية لنظام كيم جون أون. المهوس في تطوير الصواريخ النووية والبالستية”.

برنامج كوريا الشمالية للصواريخ البالستية يشكل مصدر قلق متعاظم للجارة الجنوبية ولليابان، وخرقًا لقرارات الأمم المتحدة التي تحظر على بيونغ يانغ تطوير أي برنامج بالستي أو نووي.

رئيس الوزراء الياباني، شينزو أبيه : “عملية إطلاق الصاروخ الأخيرة التي نفذتها كوريا الشمالية غير مقبولة. وإن عليها الامتثال لقرارات مجلس الأمن الدولي”.

. خبراء من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة اعتبروا عملية الإطلاق ناجحة، وقد قطع فيها الصاروخ أكثر من أربعمائة كيلومتر أي ما يزيد عن نصف المسافة الفاصلة بين كوريا الشمالية واليابان.

وفي وقت سابق كان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أعلن في خطاب أن بلاده “في المراحل الأخيرة” قبل اختبار صاروخ بالستي عابر للقارات، مؤكدا ان بيونغ يانغ اكتسبت في 2016 “صفة القوة النووية”.

ALL VIEWS

نقرة للبحث