عاجل

اشتباكات ميدانية عنيفة استمرت بين قوات النظام السوري والمعارضة المسلحة جنوب غربي مدينة درعا، حيث استمر كذلك القصف الجوي لطائرات النظام على المنطقة، ولم تعرف حصيلة تلك المواجهات من الخسائر البشرية والاصابات

في الأثناء بدأت جولة جديدة من المحادثات في العاصمة الكازاخية أستانا بين الأطراف السورية المتنازعة، برعاية روسيا وإيران وتركيا، وتعتبر هذه المحادثات تمهيدا للمفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة، والتي تبدأ الأسبوع المقبل في جنيف

وبالتوازي مع ذلك التقي مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو، بهدف مناقشة ايجاد حل للنزاع، داعيا إلى تسريع العملية السياسية

في جانب آخر قال مستشار الأمم المتحدة للشؤون الانسانية يان ايغلند إن قوافل مساعدات إنسانية ستتجه إلى ضاحية الوعر المحاصرة، تعبيرا عن حسن النية إزاء محادثات جنيف للسلام