عاجل

تقرأ الآن:

وزير الخارجية الأمريكي يشترط التزاما روسيا بالتعهدات لقاء التعاون المشترك


العالم

وزير الخارجية الأمريكي يشترط التزاما روسيا بالتعهدات لقاء التعاون المشترك

قمة دول مجموعة العشرين المنعقدة في مدينة بون الألمانية على مدى يومين بحضور وزراء الخارجية، هي
أول مناسبة يحضرها وزير الخارجية الأمريكي الجديد ريكس تلرسون، في وقت يتساءل كثيرون عن الكيفية التي سترسم بها رسالة ترامب: أمريكيا أولا، السياسة الخارجية الأمريكية

وعند سؤاله إذا ما كان مهتما بحالة التخبط في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أجاب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأن بلاده لا تتدخل في الشؤون الداخلية للبلدان الأخرى

ووصف لافروف اجتماعه مع نظيره الأمريكي بالبناء، وقال إنه تم التطرق إلى سوريا وأوكرانيا وأفغانستان، لكن موضوع العقوبات المفروضة على روسيا لم يتم التطرق إليه

ويقول لافروف: لم نناقش العقوبات. نعتقد أن هذا يمثل انحرافا، وأن أولئك الذين يفرضون العقوبات عليهم أن يقوموا مدى فعاليتها، ويقرروا إذا كان ذلك يتماشى مع إقامة علاقات طبيعية بين الدول، وإذا كانت محاولات مصطنعة لتسييس بعض المسائل تتماشى ومصالحهم الدولية

من جانبه قال وزير الخارجية الأمريكي إن الولايات المتحدة مستعدة للعمل مع روسيا، إذا كانت هناك أرضية مشتركة للتعاون بينهما، شرط احترام روسيا لتعهداتها التي قطعتها على نفسها بشأن أوكرانيا

ويقول ريكس تليرسون: لا نتفق بشأن كل شيء، ولكن الولايات المتحدة ستدافع عن قيمها ومصالحها ومصالح حلفائها، وبما أننا نبحث عن أرضية جديدة، ننتظر من روسيا أن تحترم التزاماتها فيما تعلق باتفاقات مينسك وتعمل على تراجع العنف في أوكرانيا

وتمثل العلاقات الروسية الأمريكية محور تساؤلات عدة، بعد أن وعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتقارب مع موسكو، لكن التصريحات المتناقضة ازدادت بعدها