عاجل

ألاف الأشخص تظاهروا الأحد في مدن عدة في بيلاروسيا للتعبير عن رفضهم لقرار حكومي يفرض ضريبة على العمال الذين لا يعملون بنظام الدوام الكامل.

نظام يعرف باسم “القانون ضد الطفيليات الإجتماعية” يلزم أولائك الذين يعملون أقل من مئة وثلاثة وثمانين يوما في السنة على دفع ما قيمته 250 دولارا كتعويض عن الضرائب المفقودة.

متظاهرة في غوميل ثاني أكبر المدن في البلاد قالت:“لدي معاش بحوالي 370 دولار، عملت في روضة للأطفال لمدة 25 عاما، شهريا أدفع 280دولارا للخدمات العامة من كهرباء، غاز وماء لكن هذا يعتبر إجحافا من قبل الرئيس والحكومة، الأمر لا يعنيهم.”

أما هذه السيدة الأخرى التي شاركت في مظاهرة بمدينة موغيليف فهي تقول:“أسرتي كلها تعمل، لكنني أعرف الناس الذين تمثل لهم المعكرونة شيئا رفيعا. هناك اشخاص هكذا يعرفون ب“الطفيليين“أو“المدمنين على الكحول”.

الضريبة دخلت حيز التنفيذ في 2015 ما أدى إلى انخفاض كبير في القدرة الشرائية لحوالي أربعمائة وسبعين ألف بيلاروسيا في وقت كان فيه الكثير منهم يكافحون من أجل تغطية نفقاتهم في ظل الركود الإقتصادي الذي تعرفه بيلاروسيا منذ سنوات.