مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

مشروع أوروبي جديد للحد من التهرب الضريبي


اقتصاد

مشروع أوروبي جديد للحد من التهرب الضريبي

في قمة أوروبية، جمعت 28 دولة ، اتفق وزراء مالية أوروبا الثلاثاء في بروكسيل على إدخال تعديلات على الضرائب الخاصة بالشركات.

المشروع الجديد يهدف إلى منع الشركات الضخمة من الاستفادة من الفوارق بين النظم الضريبية المطبقة في كل دولة من دول الاتحاد الأوروبي على حدة وذلك للحد من اجمالي العبء الضريبي للاتحاد الأوروبي.

في خطوة تطبيقية للمشروع، تم ارسال 92 رسالة ل92 دولة من ضمنها الولايات المتحدة الأمريكية لبدء الفحص في مسألة التهرب الضريبي.

وزير مالية مالطا، ادوارد شيكلونا:“لقد ابرمنا اليوم اتفاقا يهدف إلى عدم استغلال الأنظمة الضريبية حتى و إن أدخلت إلى بلدان العالم الثالث. هذه الإجراء هو الأحدث ضمن مجموعة من التدابير التي ترمي إلى منع التهرب الضريبي الدارج من قبل الشركات الانتاجية الضخمة و منعهم من استغلال الفوارق الموجودة في النظم الضريبية الأوروبية وذلك للتقليل من اجمالي العبء الضريبي الأوروبي”.

اتفاق بروكسيل كان جزءا من مجموعة من اتفاقات أخرى تم مناقشتها من قبل المفوضية الأوروبية في تشرين الأول للعام الفين وستة عشر.

سيتم تطبيق هذا الاتفاق ابتداءا من الأول من يناير كانون الثاني للعام الفين وعشرين.

الثمانية والعشرون وزيرا شددوا خلال اللقاء على أهمية تغيير معايير الجدول الزمني الأوروبي للحد من الملاذات الضريبية الضخمة في أوروبا.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

اقتصاد

قمة بين وزراء مالية أوروبا لبحث أزمة ديون "أثينا"