عاجل

تقرأ الآن:

مزايا إعادة توحيد قبرص؟


انسايدر

مزايا إعادة توحيد قبرص؟

قبل 43 عاما تم تقسيم جزيرة قبرص إلى شطرين: التركي واليوناني. الآن، هل هناك آمال لاعادة توحيدها وتحقيق طفرة اقتصادية. لمزيد من التفاصيل، يورونويز التقت بالخبيرة الاقتصادية في الشؤون القبرصية في معهد سابينتا ايكونوميس:

صوفي كلوديه، يورونيوز: “فيونا مولن، شكرا لوجودك معنا. تديرين معهد سابينتا ايكونوميس، في قبرص. الآن، ما هو الدعم العام للتوصل الى اتفاق سلام في قبرص؟"

فيونا مولن، محللة قتصادية، خبيرة في الشؤون القبرصية، معهد سابينتا ايكونوميس:“أعتقد أن استطلاعات الرأي تظهر أن الشعب يريد حلاً. المشكلة هي أن القليل من الأشخاص يثقون بامكانية التوصل اليه لأن الوضع مستمر منذ اربعين سنة.وهناك فرق بين الأجيال: بشكل عام، كبار السن يفضلون ايجاد حلٍ أكثر من الشباب، لأنهم سبق وأن عاشوا معاً، مع القبارصة الأتراك والقبارصة اليونانيين. لقد عاشوا مع مجتمع ليس مجتمعهم. في حين أن الشباب نشاوا على النظر للآخر كعدو، خاصة من خلال نظام التعليم.

صوفي كلوديه، يورونيوز:“كمراقبة سياسية قبرصية، ما هي أكبر عقبة؟”

الأمن أكبر عقبة

فيونا مولن : “أعتقد أن الأمن هو العقبة الرئيسية، خاصة في أوسع معانيه. فالأمر لا يتعلق بمجرد “هل سأتعرض للقتل كما حدث لعائلتي في الستينيات والسبعينيات؟” بل وأيضا بأمن وثائق الهوية. هل هذه الحكومة من الطائفتين ستعمل على اضعاف أو محو هويتي القبرصية التركية أو اليونانية.

هناك الأمن الاقتصادي. الناس يريدون أن يعرفوا: من الذي سيتيح لهم الحصول على هذا التعويض؟ عملت كثيراً على هذا الأمر، وأعتقد بامكانية تحقيقه.
لكن هناك الكثير من المعلومات العامة حول كيفية تمويل هذا التعويض. هناك أيضاً أمن ترتيبات الحكم. كما تعلمون، كل شيء انهار في العام 1960 ، والناس
يريدون أن يعرفوا بوجود آليات تمنع تكرار ما حدث.
هذا هو الأمن في أوسع معانيه. حتى في جوانب محددة تتعلق بالقوات والضمانات، نعلم أنها المشكلة الرئيسية التي تقسم المجتمعين.”

صوفي كلوديه، يورونيوز:“هل من العدل أن نقول إن نافذة الفرص تضيق ببطء؟”

فرص التوحيد نادرة

فيونا مولن:“نعم، أود أن أقول انها تغلق وبسرعة. لا تتوفر فرص كثيرة مع تركيا التي تؤيد الحل الفيدرالي، ولا توجد ارادة حقيقية من قبل رئيسين يرغبان باعادة توحيد الجزيرة. هذه الفرص نادرة، وسنتاخر ايضا بسبب الإستفتاء على الدستور في تركيا، والرئيس اناستاسيادس في الجنوب سيترشح لاعادة انتخابه خلال أقل من عام واحد.لهذا،
امامنا فرصة لغاية نهاية شهر نيسان / أبريل، بعد ذلك اعتقد ان الأمر سيكون اصعب بكثير.”

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

انسايدر

قبرص وكنوزها المُحاصرة