عاجل

أعلنت الشركة الأمريكية “سْبيْسْ إيكْسْ” أنها وقعت عقدا لرحلة سياحية تتكفل خلالها بنقل شخصيْن في رحلة حول كوكب القمر العام المقبل لتكون أول رحلة خارج مدار الكرة الأرضية منذ نهاية برنامج “آبولو” الأمريكي في بداية سبعينيات القرن العشرين. الشركة لم تكشف اسم السائحيْن المحظوظيْن اللذيْن يدفعان ثمن رحلتهما واللذين سيشرعان خلال العام الجاري في التمرن على ما يجب أن يفعلاه خلال نزهتهما الفضائية التي ستدوم أسبوعًا.

الرحلة ستتم على متن السفينة الفضائية “دراغون اثنان” التي سيتم إطلاقُها بواسطة الصاروخ “فالكون تسعة” الذي تنتجه شركة “سبيس إيكس” ذاتها.